۱۸۴مشاهدات
كما أشارت آموس إلى أن استهداف الأحياء السكنية والأسواق الشعبية يتواصل، مشددة على أن "ثمة انتهاكات متواصلة للقانون الدولي دون أن تترتب على ذلك عقوبات".
رمز الخبر: ۲۱۶۶۰
تأريخ النشر: 01 October 2014
شبكة تابناك الاخبارية: أعلن نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية فاليري آموس أن عنف تنظيم داعش في سوريا تسبب بحركة نزوح كبيرة لمواطني البلاد إلى تركيا المجاورة.

هذا، وخلال جلسة عقدها مجلس الأمن الدولي أفاد آموس بأن النزاع في سوريا قد أودى بحياة 190 ألف شخص، مضيفا أن 63 من موظفي المنظمات الإغاثية قتلوا أثناء محاولاتهم إيصال مساعدات إنسانية إلى المحتاجين في مناطق القتال في سوريا.

وأشار نائب الأمين العام للأمم المتحدة الى إنه في الشهر الماضي منعت نشاطات المجموعات المسلحة من تقديم مساعدات إنسانية إلى 600 ألفا من سكان محافظتي دير الزور والرقة.

كما أشارت آموس إلى أن استهداف الأحياء السكنية والأسواق الشعبية يتواصل، مشددة على أن "ثمة انتهاكات متواصلة للقانون الدولي دون أن تترتب على ذلك عقوبات".

مع ذلك، فقد تمكن برنامج الأغذية العالمي في شهر أغسطس/آب الماضي من إيصال معونات إلى أكثر من أربعة ملايين ومئة ألف سوري، بالإضافة إلى حصول أكثر من 16 مليونا من السوريين على مياه صالحة للشرب.

النهاية
رایکم