۵۹۰مشاهدات
داعش يمتلك اجهزة استخباراتية امريكية الصنع يتواصل عن طريقها مع الاستخبارات الغربية.
رمز الخبر: ۲۱۵۵۵
تأريخ النشر: 28 September 2014
شبكة تابناك الإخبارية : ذكر موقع وانا الإخباري عن مصادر اعلامية مطلعة و مقربة عمليات القصف الجوي لمراكز داعش اذا كانت في سوريا او في العراق قد تحدث اضرارا جسيمة بالتنظيم مستقبلا وخاصة بين الجهاديين القادمين من اوربا وامريكا واستراليا وما يقلق امريكا وحلفاءها هو سقوط بعض الاسرى من التنظيم بيد اعدءهم بعد ان تم العثور على مقتنيات وشرائح دقيقة الصنع واجهزة اتصال عالية الدقة والتقنية وصغيرة الحجم بنفس الوقت.

و أضافت نفس المصادر أن بعد فك شفرات الشرائح و الأجهزة الإتصالاتية تبين ان اصحابها على إتصال بمراكز استخبارات امريكية و اوروبية وخاصة البريطانية على وجه التحديد.

ويعتبر هذا الامر دليلا فاضحاً من العيار الثقيل ضد الغرب ولهذا تعمل امريكا جاهدة لحل هذا اللغز حتى لا تقع وثائق كهذه بيد روسيا والصين وايران القوى التي تعارض التدخل الامريكي - الاووربي السافر في الشرق الاوسط من خلال تحركات امريكية وعربية وغربية قد تستخدم مثل هذه الوثائق كدليل في الامم المتحدة لكشف المستور .
رایکم