۳۷۵مشاهدات
رمز الخبر: ۲۱۴۱۷
تأريخ النشر: 22 September 2014
شبكة تابناك الاخبارية: قال الإعلامى أحمد موسى، إن سفير مصر بالأمم المتحدة، أكد أن القاهرة سترد بعنف على أي موقف من أى شخص يتطاول على مصر وشعبها أثناء انعقاد الجمعية العمومية للأمم المتحدة.

وأضاف موسى، خلال برنامجه "على مسئوليتى" على فضائية "صدى البلد" مساء اليوم، أن سفير مصر يقصد بتصريحاته رجب طيب أردوغان رئيس تركيا وما تردد عن انسحابه أثناء كلمة الرئيس عبدالفتاح السيسى، مشيراً إلى أن رد مصر قد يصل إلى تجميد العلاقات مع تركيا لو نفذ أردوغان مخططه، مؤكداً أن قطر لا تجرؤ على الانسحاب أثناء كلمة السيسى كما تردد لأنها أصغر من ذلك.

النهاية


رایکم