۳۲۸مشاهدات
وأضاف التميمي أن "المشروع الذي باشرت فيه محافظة بغداد قبل أسبوع في النهروان تحول من خيم إلى كرفانات".
رمز الخبر: ۲۰۳۳۸
تأريخ النشر: 22 July 2014
شبکة تابناک الاخبارية: كشف محافظ بغداد علي التميمي، الاثنين، عن نزوح أكثر من 1400 عائلة من قضاء تلعفر إلى بغداد عقب سيطرة تنظيم "داعش" على القضاء، مؤكدا أن المحافظة حولت مشروع إسكان النازحين في النهروان من خيم إلى كرفانات.

وقال التميمي في مؤتمر صحافي عقده، امس الاثنين في المحافظة، إن "أكثر من 1400 عائلة نزحت من قضاء تلعفر في نينوى إلى بغداد بسبب تصاعد أعمال العنف جراء سيطرة تنظيم داعش على القضاء".

وأضاف التميمي أن "المشروع الذي باشرت فيه محافظة بغداد قبل أسبوع في النهروان تحول من خيم إلى كرفانات".

وجدد التميمي مطالبته أصحاب المحال التجارية بـ"نصب كاميرات مراقبة للظرف الأمني الاستثنائي"، مطالبا الأجهزة الأمنية بـ"تطبيق القانون على المطاعم، وغلق محال بيع الخمور".

وبدأ المسيحيون في مدينة الموصل خلال اليومين الماضيين بحركة نزوح جماعي غير مسبوقة في تاريخ العراق من مناطقهم الأصلية، عقب انتهاء مهلة الـ24 ساعة التي حددها تنظيم "داعش" لهم وتوعدهم بالقتل إن لم يعلنوا إسلامهم أو يدفعوا الجزية بعد انتهائها، كما تعرض الشبك للتهجير.

النهاية
رایکم
آخرالاخبار