۳۰۵مشاهدات
وكانت مواقع تابعة لتنظيم "داعش" نشرت امس السبت، صوراً ومقطع فيديو قالت إنها لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي خلال القائه خطبة صلاة الجمعة بإحدى مساجد الموصل.
رمز الخبر: ۲۰۰۶۴
تأريخ النشر: 07 July 2014
شبكة تابناك الاخبارية: كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة نينوى بالعراق، الأحد، أن الشخص الذي ظهر في التصوير الذي بثته مواقع تابعة لتنظيم "داعش" هو ابو بكر الخاتوني والي التنظيم على الموصل وليس ابو بكر البغدادي كما ادعت "داعش".

وقال رئيس اللجنة محمد إبراهيم ، إن "المعلومات المتوفرة عندنا تؤكد عدم وجود زعيم تنظيم داعش الإرهابي ابو بكر البغدادي في مدينة الموصل"، مشيراً الى أن "الشخص الذي ظهر في التسجيل المصور بصلاة الجمعة هو ابو بكر الخاتوني والي تنظيم داعش على الموصل وليس ابو بكر البغدادي".

وأضاف ابراهيم أن "طيران الجيش يقوم حالياً بعدة عمليات مركزة ودقيقة ضد تواجد عناصر تنظيم داعش"، مؤكداً "ارتباط تطهير الموصل بتحرير صلاح الدين للبدء بعملية عسكرية واسعة لدحر هؤلاء الإرهابيين".

وكانت مواقع تابعة لتنظيم "داعش" نشرت امس السبت، صوراً ومقطع فيديو قالت إنها لزعيم التنظيم أبو بكر البغدادي خلال القائه خطبة صلاة الجمعة بإحدى مساجد الموصل.

وكانت مصادر أمنية عراقية رجحت، الجمعة (4 تموز 2014)، إصابة البغدادي بقصف جوي نفذته القوات العراقية ليلة الخميس في مدينة القائم غربي الانبار، وأعلن البرلمان الدولي للامن والسلام، عن هروب البغدادي الى سوريا بعد اصابته بجروح بليغة اثر غارة جوية غربي الانبار.

النهاية
رایکم
آخرالاخبار