۲۶۴مشاهدات
رمز الخبر: ۲۰۰۱۸
تأريخ النشر: 06 July 2014
شبکة تابناک الاخبارية: أكدت السلطات السعودية أمس السبت أن عملية التسلل المثيرة التي نفذها عناصر من القاعدة أول أمس الجمعة عند نقطة الوديعة الحدودية مع اليمن أسفرت عن مقتل اربعة من رجال الأمن وخمسة مهاجمين، فضلاً عن مقتل جندي في الجانب اليمني.

وكانت السلطات أعلنت أول أمس الجمعة في حصيلة أولى مقتل رجل أمن وثلاثة من المهاجمين الذين وصلوا إلى منفذ الوديعة السعودي "جنوب" بعد ان قدموا من الجانب اليمني في محافظة حضرموت حيث هاجموا النقطة اليمنية وقتلوا جنديا بحسب صنعاء.

وقال المتحدث الأمني باسم وزارة الداخلية السعودية في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية إن ستة مسلحين من "ارباب الفكر الضال"، اي من القاعدة، على متن سيارة رباعية الدفع تحمل "لوحة خليجية"، استغلوا انشغال الصائمين بصلاة الجمعة وهاجموا دورية أمنية وقتلوا سائقها.

وقام اثنان من المهاجمين بقيادة السيارة السعودية التي استولت عليها المجموعة.

وبحسب البيان، اشتبكت قوى الأمن السعودية مع المهاجمين الذين كانوا على متن السيارة الأساسية التي تمت بها عملية التسلل، فقتل عنصران من الأمن السعودي، كما قتل ثلاثة من المسلحين واصيب الرابع بجروح واعتقل .

وتمكن المهاجمان المتبقيان اللذان كانا على متن السيارة السعودية المستولى عليها من التوجه إلى محافظة شرورة المحاذية لمنفذ الوديعة ومن اقتحام مبنى تابع للمباحث العامة بعد قتل رجل أمن رابع .

وحاصرت قوات الأمن الرجلين في احد طوابق المبنى لعدة ساعات وطلبت منهما تسليم نفسيهما، إلا أنهما فجرا نفسيهما في وقت باكر امس السبت .

النهاية
رایکم