۳۵۴مشاهدات
وصرح العميد باقري، ان القوة البرية للجيش اليوم ومن خلال التنسيق بين الخبرات الماضية وتوطين التدريبات والخطط والفنون بما يتناسب مع ظروف الحروب القادمة، هي اليوم في ذروة الاستعداد.
رمز الخبر: ۱۹۶
تأريخ النشر: 05 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: صرح مساعد قائد القوة البرية لشؤون التنسيق في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية العميد محمد حسن باقري بان الاميرکيين کانوا قد جربوا الهزيمة امام ايران سابقا.
   
وقال العميد باقري في تصريح لارنا اليوم الاربعاء، في الرد على مزاعم رئيس ارکان الجيش الاميرکي بان مشروع الهجوم العسکري على ايران مطروح کاحد الخيارات، ان اي تحرک يتسم بالحماقة لن يعود لاميرکا بسوى الندم، وان ردنا النهائي سيکون في ساحة العمل.

واوضح العميد باقري، ان الاميرکيين کانوا خلف صدام في الحرب المفروضة (من قبل النظام العراقي البائد ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية 1980- 1988)، وهذا ليس کلاما جديدا، فالتجربة الماضية تشير الى انه لم يکن نصيبهم سوى الفشل والهزيمة.

وحول الجهوزية الدفاعية للقوة البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية قال، ان جهوزية القوة البرية خلال العقود الثلاثة والاربعة الاخيرة لم تکن مثلما هي عليه اليوم.

وقال مساعد شؤون التنسيق في جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية، ان هذه القوات تتمتع اليوم بمستوى عال جدا من الاستعداد والجهوزية سواء من ناحية التدريب او المعدات الحربية.

وصرح العميد باقري، ان القوة البرية للجيش اليوم ومن خلال التنسيق بين الخبرات الماضية وتوطين التدريبات والخطط والفنون بما يتناسب مع ظروف الحروب القادمة، هي اليوم في ذروة الاستعداد.

واکد بان القوة البرية لجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية وباعتمادها على المنتوجات الداخلية والمعدات الحربية الارضية، تتمتع تحظى بقوة رصينة للعمليات الدفاعية والقتالية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار