۲۰۸مشاهدات
كما أصيب بجروح بالغة البروفيسور 'فريدون عباسي' أستاذ الفيزياء المتخصص في أشعة الليزر مع زوجته في اعتداء ارهابي نفذ بنفس الطريقة في شارع الجيش أمام جامعة الشهيد بهشتي حيث يلقي محاضرات في هذه الجامعه.
رمز الخبر: ۱۸۹۲
تأريخ النشر: 04 December 2010
شبکة تابناک الأخبارية: لازال الامين العام للامم المتحدة بان كي مون ملتزما بالصمت تجاه اغتيال الاستاذين والعالمين الايرانيين وان المتحدث باسمه غير مستعد للتحدث بهذا الشان وقال: ليس لدي ما اقوله.
   
وسأل مراسل ارنا في الامم المتحدة يوم امس الجمعة من 'مارتين نسيركي' المتحدث باسم بان كي مون : هل الامين العام يعلم بحادث اغتيال العالمين الايرانيين وما هو رد فعله؟.

اجاب نسيركي: نعم. انا شخصيا اطلعت الامين العام بالموضوع لكن وكما اعلن زميلي 'فراحان حق' لا يوجد رد فعل بهذا الشان حاليا.

وسأل مراسل ارنا: انه لو وقع مثل هذا الحادث مثلا في الكيان الصهيوني فهل ان الامين العام سيلتزم الصمت ايضا؟

اجاب نسيركي: لا يمكن الاجابة علي اسئلة افتراضية.

وسُئل المتحدث باسم الامين العام مرة اخري: تعرض استاذان وعالمان ايرانيان لعمل ارهابي، هل ان صمت الامين العام والامم المتحدة لا يدل علي استخدام سياسة الكيل بمكيالين في موضوع الارهاب؟.

فكرر المتحدث باسم الامين العام للامم المتحدة تصريحاته وقال: ليس لدي ما اقوله حاليا، اما لو كان هناك رد فعل ما فسيعلن في اسرع وقت.

وسأل مراسل ارنا مرة اخري: ماذا سيكون موقف الشعب الايراني بخصوص شخص الامين العام ومنظمة الامم المتحدة بما انه لم يبديا اي ردود افعال تجاه هذا العمل الارهابي؟

وكرر نسيركي نفس الجملة السابقة وقال: اذا اعلن شيئا خاصا بهذا الشان سنعلمكم به حتما.

يذكر ان البروفيسور 'مجيد شهرياري' أستاذ الفيزياء في جامعة الشهيد بهشتي والعضو في الجمعية النووية الإيرانية كان قد اغتيل في يوم 29 تشرين الثاني/ نوفمبر في انفجار عبوة لاصقة ألصقها ارهابيان كانا يستقلان دراجة نارية بسيارته في احد شوارع شمالي شرقي طهران.

كما أصيب بجروح بالغة البروفيسور 'فريدون عباسي' أستاذ الفيزياء المتخصص في أشعة الليزر مع زوجته في اعتداء ارهابي نفذ بنفس الطريقة في شارع الجيش أمام جامعة الشهيد بهشتي حيث يلقي محاضرات في هذه الجامعه.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: