۲۶۰مشاهدات
قالت مساعدة وزير الخارجية الأمیركي ورئيسة الوفد الأمیركي المفاوض في مباحثات مجموعة 5+1 مع الجمهورية الإسلامية في إيران إن التقارير الأخيرة للوكالة الدولية للطاقة الذرية تدل علی التزام إيران الكامل بتعهداتها وهذا ما يبعث علی الكثير من الارتياح.
رمز الخبر: ۱۸۶۲۵
تأريخ النشر: 28 March 2014
شبكة تابناك الاخبارية : قالت شرمن في حديث لمؤسسة إسبن بشأن نتائج المباحثات النووية بين مجموعة 5+1 وإيران: إن المباحثات في غاية الصعوبة والتعقيد لكننا مستمرون فيها بصورة جيدة.
وأضافت: من جهة فنحن نسعی لعدم حصول إيران علی الأسلحة النووية لنطمئن الغرب بذلك علی الأبعاد السلمية لبرامج إيران النووي ومن جهة ثانية فإن الإيرانيين يحاولون ضمان حقوقهم في مجال استخدام الطاقة النووية.
وأضافت مساعدة وزير الخارجية الأمیركي: هناك الكثير من القضايا التي لابد من التطرق إليها خلال هذه المفاوضات ومتابعة تفاصيلها بصورة دقيقة.
وشددت شرمن بالقول: أجرينا جولتين من المفاوضات البناءة والفنية وقد توصلنا إلی مرحلة في غاية الحساسية والصعوبة ولابد أن يتخذ الإيرانيون قرارات هامة للغاية، وأوضحت أن الدول العضوة في مجموعة 5+1 ستبذل كل جهودها من أجل التوصل إلی اتفاق نهائي مع طهران حتی الموعد المقرر (العشرين من تموز/يوليو).
وأضافت، أن المباحثات مع المسؤولين الإيرانيين تجري بسلاسة وباللغة الإنجليزية ولو اقتضت الحاجة يمكن إرسال رسائل عبر البريد الإلكتروني أو الاتصال هاتفياً من أجل تنسيق بعض الأمور.
وحول العلاقات بين طهران وواشنطن قالت شرمن: لقد انقطعت العلاقات الدبلوماسية بين الجانبين منذ أكثر من ثلاثة عقود ولازال هناك اختلاف في وجهات النظر بينهما بشأن بعض القضايا بما فيها حزب الله وحقوق الإنسان ومن الطبيعي أننا لازلنا بحاجة إلی المزيد من الوقت لتجاوز هذه المرحلة الصعبة.
رایکم