۳۴۶مشاهدات
قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف أن جهود الجمهوریة الإسلامية في إيران منصبة علی إعادة حرس الحدود الإيرانيين المختطفين إلی البلاد سالمين.
رمز الخبر: ۱۸۶۲۳
تأريخ النشر: 28 March 2014
شبكة تابناك الاخبارية : قال ظريف علی صفحته بموقع فیس بوك الجمعة إن وضع الرهائن الإيرانيين يشكل أهم هاجس له ولزملائه، وأضاف: ان جهودنا علی مدار الساعة منصبة علی أن يعود هؤلاء الأعزاء إلی أحضان أسرهم سالمين. مشيراً إلی الرسالة التي وجهها إلی الأمين العام للأمم المتحدة بهذا الخصوص وكذلك المكالمة الهاتفية التي أجراها الرئيس روحاني مع رئيس الوزراء الباكستاني علی مدی 50 دقيقة وسائر الإجراءات التي اتخذتها وزارة الخارجية.
وكان خمسة من أفراد حرس الحدود الإيرانيين قد اختطفوا يوم 6 فبراير علی يد مجموعة إرهابية في منطقة جكيكور جنوب شرق إيران؛ علی الحدود الإيرانية مع باکستان.
هذا فیما أشار رئيس الجمهورية حسن روحاني یوم أمس لدی عودته إلی طهران من كابل أن الرئيس الباكستاني أكد بأن حكومته ستبذل قصاری جهدها للإفراج عن حرس الحدود الإيرانيين المخطوفين.
وأشار الرئيس روحاني في تصريح صحفي له في مطار مهرآباد الدولي بطهران إلی أن كافة الأطراف المشاركة في القمة الرباعية التي عقدت بين رؤساء جمهورية إيران وأفغانستان وباكستان وطاجيكستان أعربت عن قلقها إزاء ظاهرة التطرف والإرهاب.
ولفت إلی أن المشكلة الكبری التي خلقها الإرهابيون والعصابات الإرهابية ضد رخاء وأمن واستقرار وتنمية شعوب المنطقة تم مناقشتها في الاجتماع.
وأضاف أن الرئيس الباكستاني أكد في الاجتماع بأن باكستان ستبذل قصاری جهدها للإفراج عن حرس الحدود الإيرانيين واستتباب الأمن في حدود البلدين لافتاً إلی تأكيد الرئيس الباكستاني علی ضرورة تطوير العلاقات بين طهران وإسلام آباد.
رایکم