۴۶۹مشاهدات
ممثل الطائفة اليهودية بالبرلمان الايراني:
وصرح ممثل الطائفة اليهودية الايرانية في البرلمان ان الاعداء يعترفون بان ايران هي اليوم قوة كبرى ليس من الناحية العسكرية فحسب بل من ناحية تمتعها بالسند الجماهيري وانه ليس هناك اي دولة في المنطقة والعالم تتمتع بالسند الشعبي بقدر ما تتمتع به الجمهورية الاسلامية الايرانية.
رمز الخبر: ۱۸۴
تأريخ النشر: 04 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قال ممثل الطائفة اليهودية الايرانية بالبرلمان الايراني سيامك مرة صدق ان الكيان الصهيوني لا يجرؤ حتى على تصور مهاجمته لايران.

وقال مرة صدق في تصريح لوكالة انباء "فارس" انه لا يوجد في العالم من يفتقد الى هذه الدرجة لنعمة العقل حتى يمرر في ذهنه تصور شن هجوم على ايران.

واضاف ان الموضوع الذي يقر به جميع اعداء الجمهورية الاسلامية الايرانية هو ان ايران هي اقوى دولة في المنطقة.

وصرح ممثل الطائفة اليهودية الايرانية في البرلمان ان الاعداء يعترفون بان ايران هي اليوم قوة كبرى ليس من الناحية العسكرية فحسب بل من ناحية تمتعها بالسند الجماهيري وانه ليس هناك اي دولة في المنطقة والعالم تتمتع بالسند الشعبي بقدر ما تتمتع به الجمهورية الاسلامية الايرانية.

وقال ان التصور الباطل بمهاجمة ايران لا يخطر على بال اي مريض حتى، مشيرا الى ان الضجيج الاعلامي الاخير هو تبجح اعلامي ليس الا لان الغرب يريد استرضاء اللوبي الصهيوني في اميركا.

واكد ان هدف الكيان الصهوني من اتخاذ المواقف الشديدة، هو للاستهلاك الداخلي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: