۶۶۹مشاهدات
"دول مجلس التعاون الخليجي شهدت في الآونة الأخيرة ارتفاعًا في مستوى التهديدات التي تتعرض لها على مستوى المنطقة وهو ما يعد حافزًا لدول المجلس لتبنى صيغ جديدة لمواجهة هذه التهديدات."
رمز الخبر: ۱۶۸۷۷
تأريخ النشر: 08 December 2013
شبکة تابناک الاخبارية: أكد نزار بن عبيد مدني، وزير الدولة للشؤون الخارجية بالمملكة العربية السعودية، السبت، على أن موضوع الاتحاد بين دول مجلس التعاون الخليجي بات ضرورة ملحة، بعد التهديدات المتصاعدة في الآونة الأخيرة.

واوضح مدني الذي يرأس وفد المملكة بمنتدى الأمن الإقليمي التاسع "حوار المنامة" حيث قال: "الضرورة الملحة تفرضها التغيرات الأمنية والسياسية والاقتصادية بهدف الحفاظ على منظومة مجلس التعاون والحفاظ على المكتسبات التي حققتها دول المجلس منذ إنشاؤه."

وأضاف مدني بحسب ما نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية، أن "المرحلة الراهنة تتطلب من دول مجلس التعاون الخليجي إعادة تصحيح هوية المجلس لتكون قائمة على أساس التوافق في الرؤى مع التأكيد على المصير الخليجي المشترك وتغليب المصلحة الجماعية لدول المجلس."

وأشار إلى أن "دول مجلس التعاون الخليجي شهدت في الآونة الأخيرة ارتفاعًا في مستوى التهديدات التي تتعرض لها على مستوى المنطقة وهو ما يعد حافزًا لدول المجلس لتبنى صيغ جديدة لمواجهة هذه التهديدات."

النهاية

رایکم
آخرالاخبار