۳۶۵مشاهدات
ونبه أوغلو إلى أن “اجتماع لوزراء المنظمة سوف يبحث تنسيق الجهد الإسلامي في مجلس حقوق الإنسان لدعم حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة”.
رمز الخبر: ۱۶۶۶۲
تأريخ النشر: 01 December 2013
شبكة تابناك الاخبارية: كشف الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي أن المنظمة تدرس قرارا يقضي بدعوة الدول الأعضاء فيها إلى قطع العلاقات الدبلوماسية مع أي دولة تعترف بقرار الكيان الصهيوني بضم القدس أو تقوم بنقل سفاراتها إلى هناك.

وقال أكمل الدين إحسان أوغلى، في مؤتمر صحفي عقده، في مقر المنظمة، إن "جلسة خاصة حول وضع القدس، سوف تعقدها المنظمة لبحث الأوجه القانونية والدولية المطلوبة لكبح الانتهاكات الصهيونية في القدس”.

ونبه أوغلو إلى أن "اجتماع لوزراء المنظمة سوف يبحث تنسيق الجهد الإسلامي في مجلس حقوق الإنسان لدعم حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة”.

النهاية

رایکم
آخرالاخبار