۳۶۳مشاهدات
فقد أكد دارين إينيس المتحدث الرسمي باسم الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية كاترين آشتون أن الاخيرة تأمل في اجراء المحادثات بين مجموعة الدول الست وايران في اسرع وقت ممكن، داعيا الى الاتفاق حول تحديد مكان وزمان الاجتماع.
رمز الخبر: ۱۵۹۹
تأريخ النشر: 10 November 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اكد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد ان بلاده على استعداد للحوار مع الدول الست على اساس العدالة والاحترام المتبادل والشروط المتساوية، لكنها لن تفاوض على حقوقها الوطنية.

جاء ذلك في وقت أعرب فيه الاتحاد الاوروبي عن أمله باجراء المحادثات بين مجموعة الدول الست وايران باسرع وقت ممكن.

فقد أكد دارين إينيس المتحدث الرسمي باسم الممثلة العليا للسياسة الخارجية الأوروبية كاترين آشتون أن الاخيرة تأمل في اجراء المحادثات بين مجموعة الدول الست وايران في اسرع وقت ممكن، داعيا الى الاتفاق حول تحديد مكان وزمان الاجتماع.

واوضح إينيس أن المجموعة أخذت بالحسبان اقتراح ايران بأن تكون تركيا مكانا للاجتماع المقبل.

وفي هذا السياق، اعلنت الولايات المتحدة أن ايران اقترحت على وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي كاثرين اشتون رسميا موعدين ممكنين لاستئناف المحادثات حول برنامجها النووي.

وقال المتحدث باسم الخارجية الاميركية فيليب كراولي إن مسؤول البرنامج النووي الايراني سعيد جليلي أرسل ردا رسميا لاشتون، موضحا أن دول خمسة زائد واحد ستتشاور لتقديم رد خلال اليومين المقبلين. واشار المتحدث الى أن بلاده والدول الخمس ستحاول الاتفاق مع طهران على موعد ومكان الاجتماع.
رایکم