۶۷۷مشاهدات
ويعرف عن الرئيس البوليفي حبه الشديد لكرة القدم، وتعرض منذ ثلاثة اسابيع للاصابة خلال مباراة ودية بين فريق رئاسي وآخر من بلدية العاصمة لاباز، لكن الرئيس لم يسكت وعاد الى اللاعب الذي ضربه فوجه له ضربة في مكان حساس من جسمه.
رمز الخبر: ۱۴۴۱
تأريخ النشر: 28 October 2010
شبکة تابناک الأخبارية: كانت اللياقة البدنية ظاهرة على الرئيس الايراني محمود أحمدي نجاد خلال مشاركته الرئيس البوليفي ايفو موراليس الاربعاء في مباراة ودية بكرة القدم مع لاعبين ايرانيين محترفين في طهران.

ونقلت الصحافة الايرانية مقتطفات من النبأ بالقول انهما، أحمدي نجاد وموراليس، لعبا ضمن فريق واحد الى جوار لاعب الوسط الايراني المعروف كريم باقري.

ولم تكن مباراة خالية من الاهداف، اذ انتهت بالتعادل باربعة اهداف لكلا الفريقين، تمكن كل رئيس من تسجيل هدف.

الفريق الرئاسي تفوق على خصمه بركلات الترجيح، وحصل على ثماني ضربات مقابل ست، وسجل احمدي نجاد الضربة الاخيرة ويسجل هدف الحسم.

وكان موراليس، الذي يعد احد حلفاء الرئيس الايراني، قد وصل الثلاثاء الى طهران في زيارة تستغرق ثلاثة ايام، تهدف الى تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، وضمان تدفق الاستثمارات الايرانية في بوليفيا.

ويعرف عن الرئيس البوليفي حبه الشديد لكرة القدم، وتعرض منذ ثلاثة اسابيع للاصابة خلال مباراة ودية بين فريق رئاسي وآخر من بلدية العاصمة لاباز، لكن الرئيس لم يسكت وعاد الى اللاعب الذي ضربه فوجه له ضربة في مكان حساس من جسمه.
رایکم
آخرالاخبار