۳۴۶مشاهدات
وقال إن منصور ذهب صباح اليوم ٳلى مركز مدينة عيسى للتبليغ عن هاتفه المسروق، فاحتجز هناك بحجة ٲنه مطلوب لمركز سماهيج، ونقل للمركز المذكور، حيث اتصل بأحد ٳخوانه الذين ذهبوا له، إلا أن المركز لم يسمح لهم بلقائه.
رمز الخبر: ۱۳۹۸۰
تأريخ النشر: 22 October 2013
شبكة تابناك الاخبارية: شكك الناشط "محمد التل" في رواية وزارة الداخلية حول مقتل المعتقل "حسين منصور" وقال إنه قد يكون استشهد تحت التعذيب لا في تدهور سيارة كما أفادت الداخلية.

وطالب "التل" بالتريث ريثما يتم التحقق من حيثيات الحادثة، معتبرا "منصور" شهيدا على أيدي قوات النظام "كل من سقط بيد النظام الظالم هو شهيد الظلم".

وأفاد "التل" بأن حسين منصور هو ٲخو عضو المجلس البلدي علي منصور، وأكد أن الداخلية اتصلت بأخيه لإبلاغه بالخبر.

وقال إن منصور ذهب صباح اليوم ٳلى مركز مدينة عيسى للتبليغ عن هاتفه المسروق، فاحتجز هناك بحجة ٲنه مطلوب لمركز سماهيج، ونقل للمركز المذكور، حيث اتصل بأحد ٳخوانه الذين ذهبوا له، إلا أن المركز لم يسمح لهم بلقائه.

وأفاد التل أن عائلة منصور عاودت الاتصال بالمركز مساء، ولكن عناصر الأمن طلبت منهم مراجعة مركز السلمانية الطبي، وأنهم هرعوا فزعين للسلماتية يبحثون عن ابنهم في قسم الطوارئ، إلا أنه لم يكن له وجود، فانتقلوا فزعين نحو المشرحة، مؤكدا أنهم عاينوا ابنهم في المشرحة، وقد شق رٲسه، وٳلى الآن لم يعرف السبب هل هو حادث السيارة فعلا ٲو سبب آخر؟!
رایکم
آخرالاخبار