۳۴۵مشاهدات
وأضاف سماحته بأن التقوى هي فلسفة الصيام ﴿لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ﴾، وهي ليست مجرد أعمال عبادية ومناجاة يأتي بها الإنسان، فكم نقرأ في القرآن الكريم «اتقوا الله»!، لكن ذلك يبقى مجرد قول ينبغي أن يتجلّى في سلوكياتنا ومواقفنا فعلاً وعملاً.
رمز الخبر: ۱۳۶۲۵
تأريخ النشر: 30 December 2013
شبكة تابناك الاخبارية: شدّد الشيخ فيصل العوامي على أهمية أن يعيش المؤمن حالة التقوى بسلوكياته ومواقفه قبل الأقوال، وتتضاعف هذه الأهمية حينما يكون هذا الإنسان متديناً؛ لأن الآخرين ينظرون إلى الدين من خلال ما يصدر منه من أفعال.

الشيخ العوامي دعا إلى تعميق حالة التقوى في النفوس مستفيدين من أجواء هذا الشهر الفضيل، وتطبيقاً لقوله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ كَمَا كُتِبَ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ﴾ «البقرة: 183».

وبيّن سماحته بأن التقوى المقصودة هنا بمعناها الواسع، فالتقوى ليست مجرد أحاسيس نفسية يستشعرها الإنسان وفقط، بل تتعدّى ذلك إلى السلوكيات والمواقف الصادرة عنه، كما ورد هذا المضمون في خطبة نبينا الأكرم في استقبال هذا الشهر الكريم والتي حوت برنامجاً متكاملاً لتحصيل التقوى.

وأضاف سماحته بأن التقوى هي فلسفة الصيام ﴿لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ﴾، وهي ليست مجرد أعمال عبادية ومناجاة يأتي بها الإنسان، فكم نقرأ في القرآن الكريم «اتقوا الله»!، لكن ذلك يبقى مجرد قول ينبغي أن يتجلّى في سلوكياتنا ومواقفنا فعلاً وعملاً.

وشدّد سماحته على أهمية أن يحرص المتدينون أكثر من غيرهم على الالتزام بمتطلبات التقوى والدين عملياً، لأن ذلك يشجّع الآخرين على الالتزام بالدين والإقبال عليه، وعلى النقيض من ذلك فيما لولم يلتزموا بذلك في سلوكياتهم، فإن ذلك سيكون مدعاة لتنفير الناس عن الدين، لأن الناس - في الغالب - ينظرون إلى الدين من خلال هؤلاء الناس المتدينين، فليس كل الناس على درجة من الوعي والتمييز تجعلهم يميزون بين الدين والمتدينين، قال تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لِمَ تَقُولُونَ مَا لا تَفْعَلُونَ، كَبُرَ مَقْتاً عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لا تَفْعَلُونَ﴾ «الصف: 2 - 3».

واختتم العوامي حديثه بالقول بأن شهر رمضان هو مدرسة لنتعلم منها ليس فقط تحسسَ حالة الفقير وجوعه وإنما لنتعلّم منها أيضاً فلسفة التقوى ونطبّقها في حياتنا ونلتزم بها وبالمبادئ العليا التي ينادي بها الإسلام والإنسان، وأن لا يكون ما نقول بخلاف ما نفعل، ﴿كَبُرَ مَقْتاً عِنْدَ اللَّهِ أَنْ تَقُولُوا مَا لا تَفْعَلُونَ﴾.
رایکم
آخرالاخبار