۴۳۴مشاهدات
واكد احمدي نجاد ان رسالة الشعب الايراني هي الدفاع عن لبنان ومكافحة الاحتلال والتصدي للمهيمنين على العالم، وقال: إن لم يستمع الغرب لنصائح الشعوب ولم يتخل عن المنطقة فان الشعوب سترميهم في قمامة التاريخ.
رمز الخبر: ۱۳۱۹
تأريخ النشر: 18 October 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اكد الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اليوم الاحد، استعداد طهران المشروط للحوار مع الدول الست حول برنامجها النووي، مشددا على ان الحوار هو الطريق الوحيد لحل الازمة النووية المثارة.

وقال الرئيس الايراني خلال خطاب في مدينة اربيل، ان ايران حددت شروطها لهذا الحوار وهي التزام الدول الست قوانين الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتحديد هدف الحوار وما اذا كانت ستعتمد القانون ام القوة وموقفها من الترسانة النووية الاسرائيلية.

واضاف: لقد أعلنا مرارا وتكرارا ان افضل طريق أمام الغرب هو الحوار وكل الطرق مسدودة أمامه، معتبراان هذه الدول (مجموعة 5+1) عادت للحوار مع ايران بعد فشلها في اخضاعها.

واكد احمدي نجاد ان ايران حققت الاكتفاء الذاتي في البنزين، مشيرا الى ان الاستكبار فرض حربا على ايران للحيلولة دون تقدم الشعب الايراني ونشر الفكر الاسلامي.

من جانب آخر، قال الرئيس الايراني ان الغرب وظف كل ما لديه للسيطرة على لبنان غير انه لم ينجح في تحقيق غاياته، واعتبر ان ما حدث في لبنان اثناء زيارته الاخيرة له، أربك جميع المعادلات في الشرق الاوسط والاوساط الدولية.

واكد احمدي نجاد ان رسالة الشعب الايراني هي الدفاع عن لبنان ومكافحة الاحتلال والتصدي للمهيمنين على العالم، وقال: إن لم يستمع الغرب لنصائح الشعوب ولم يتخل عن المنطقة فان الشعوب سترميهم في قمامة التاريخ.

هذا، وعلى خلفية تحقيق ايران اكتفائها الذاتي في انتاج البنزين اقيم، في العاصمة طهران حفل تكريمي لمدراء الصناعات النفطية بحضور الرئيس محمود احمدي نجاد.
رایکم