۳۵۹مشاهدات
امام جمعة طهران:
واشار امام الجمعة الى رسالة الامام علي (ع) لمالك الاشتر لدى تفويضة حكومة مصر، وقال ان "من يستطيع ان يلتزم بما جاء في عهد الامام علي(ع) للاشتر فليدخل السباق الرئاسي والا فعليه الانصراف من اجل نيل رضا البارئ".
رمز الخبر: ۱۲۷۶۰
تأريخ النشر: 25 May 2013
شبكة تابناك الاخبارية:‌ اكد امام جمعة طهران الموقت اية الله الشيخ محمد علي موحدي كرماني ضرورة التزام القناعة والحد الادني في الدعاية الانتخابية من قبل مرشحي الانتخابات الرئاسية، كما اكد ضرورة الاخذ بنظر الاعتبار اطاعة الولي الفقية كمعيار في الانتخاب من قبل المواطنين.

واشار موحدي كرماني في خطبة الجمعة التي اقيمت في جامعة طهران الى اهمية المشاركة الواسعة في الانتخابات الرئاسية باعتبارها تكريس لحب الوطن، وقال ان "الايمان بالله والقدرة على الادارة والتدبر والشجاعة والعدالة والاهتمام بالمحرومين والابتعاد عن نوازع الديكتاتورية واطاعة الولي الفقيه هي من جملة صفات رئيس الجمهورية".

واشار امام الجمعة الى رسالة الامام علي (ع) لمالك الاشتر لدى تفويضة حكومة مصر، وقال ان "من يستطيع ان يلتزم بما جاء في عهد الامام علي(ع) للاشتر فليدخل السباق الرئاسي والا فعليه الانصراف من اجل نيل رضا البارئ".

وتابع الشيخ كرماني ان "الامام علي(ع) اكد في عهده للاشتر ضرورة الائتمار بامره، ومن هنا فعلى المرشحين للرئاسة ان يطيعوا قائد الثورة وعلى الجماهير ان تعتبر ذلك معيارا في انتخابهم".

ودعا امام الجمعة المرشحين الى الاهتمام بالمواطنين وتجنب المحسوبية والمنسوبية في الحكم كما جاء في عهد الامام للاشتر، لان ذلك يعد خيانة للامانة وظلما يحاسب عليه الله.

ولفت الى قضية البت باهلية المرشحين من قبل مجلس صيانة الدستور، معربا عن شكره للمجلس.
من جهة اخرى، خلد امام الجمعة ذكرى تحرير مدينة خرمشهر، وقال "نشكر الله الذي مكن البلاد من تحرير هذه المدينة بعد سقوطها باسر العدو 578 يوما".

كما اشار الى المذابح التي تطال المسلمين على يد البوذيين في ميانمار، وقال انهم خطفوا 20 طفلا وقاموا بتقطيع اجسادهم وحرقهم.

كما تطرق امام الجمعة الى انتصارات الجيش السوري على الارهابيين، وقال "نحمد الله الذي جعل باس الارهابيين بينهم".

الى ذلك، اشار امام الجمعة الى اعتداء قوات النظام البحريني على منزل الشيخ عيسى قاسم الزعيم الديني لشيعة البحرين، معربا عن ادانته لهذا التطاول على ساحة علماء الدين.

وتحدث الشيخ كرماني في الخطبة الاولى عن شخصية الامام علي(ع)، الذي تصادف اليوم ذكرى مولده الشريف، وقال ان الامام كان انموذجا كاملا لتطبيق الاسلام بمختلف ابعاده السياسية والاجتماعية والاقتصادية، مشيرا الى ان الامام علي(ع) كان يعتبر العدل من ابرز معالم الحكومة الاسلامية.

واضاف ان الامام علي(ع) سعى لاستنقاذ من جرى نهبه في الحكومات التي سبقته، مؤكدا ان من ضاق عليه العدل فالجور عليه اضيق وهذا مادفع من حثوه على تسلم الخلافة وبايعوه الى كسر بيعتهم على وجه السرعة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: