۲۴۵مشاهدات
وقال، ان اقامة مثل هذه المراسم هي لايصال رسالة الشهداء الى الشباب، مؤكدا ضرورة ترويج ثقافة التضحية والشهادة.
رمز الخبر: ۱۲۴۸۶
تأريخ النشر: 06 May 2013
شبكة تابناك الاخبارية: اكد نائب القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية العميد حسين سلامي بان لا احد ينخدع في ساحة لعب العدو وسنحقق النصر على الاعداء بعون الله تعالى وقال، لقد وسعنا نطاق حدودنا الامنية الى شرق البحر الابيض المتوسط وان خدعة العدو لم تستطع ايقاف حركتنا.

وفي كلمة له القاها مساء الجمعة خلال مراسم اقيمت في مدينة بابلسر في محافظة مازندران شمال ايران تكريما لذكرى الشهداء، قال العميد سلامي ان الاعداء يريدون حرماننا من القدرات النووية الا اننا وسعنا اليوم نطاق حدودنا الامنية الى شرق البحر الابيض المتوسط وعبرت عجلات اقتصادنا من مؤامرات الاعداء ولم تتمكن خدعتهم من ايقاف حركتنا.

واكد نائب القائد العام لقوات الحرس الثوري بان الشعب الايراني وفي ظل حكمة وفطنة القائد سيحبط مؤامرات الاعداء واضاف، انه ورغم ظروف الحظر والضغط الاقتصادي والحرب النفسية والهجمة الثقافية، تحقق ايران الاسلامية التقدم وان الشعب الايراني سوف لن يسمح بان يشعر العدو بالسرور من هذه الضغوط.

واضاف العميد سلامي، انه لا احد ينخدع في ساحة لعب العدو وسنحقق النصر على الاعداء بعون الله تعالى وفي ظل القيادة الحكيمة لقائد الثورة الاسلامية.

وفي جانب اخر من حديثه اعتبر اقامة مراسم تكريم ذكرى الشهداء تجديدا للعهد والميثاق مع الاهداف السامية للشهداء في الدفاع عن ولاية الفقيه ومواجهة الحرب الناعمة المعادية.

وقال، ان اقامة مثل هذه المراسم هي لايصال رسالة الشهداء الى الشباب، مؤكدا ضرورة ترويج ثقافة التضحية والشهادة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار