۴۲۶مشاهدات
سأذهب في ايلول/ سبتمبر إلى نيويورك للمشاركة في الجمعية العامة للامم المتحدة. أنا مستعد للجلوس مع أوباما، وجها لوجه، من رجل إلى رجل، للبحث بحرية في قضايا العالم أمام وسائل الاعلام لمعرفة الحل الأفضل.
رمز الخبر: ۱۲۳
تأريخ النشر: 03 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: اقترح الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد الاثنين حوارا وجها لوجه ومن رجل إلى رجل مع نظيره الأمريكي باراك أوباما من أجل بحث قضايا العالم، وذلك خلال خطاب بثه التلفزيون الرسمي.

وقال أحمدي نجاد في اجتماع بطهران: سأذهب في ايلول/ سبتمبر إلى نيويورك للمشاركة في الجمعية العامة للامم المتحدة. أنا مستعد للجلوس مع أوباما، وجها لوجه، من رجل إلى رجل، للبحث بحرية في قضايا العالم أمام وسائل الاعلام لمعرفة الحل الأفضل.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: