۳۰۹مشاهدات
وأضاف اننا "كجمعية ضحايا القصف الكيمياوي لحلبجة أنجزنا جميع المعاملات لإرسال المصابين الـ 19 إلى إيران، حيث أن تكاليف العلاج والذهاب والعودة من إيران إلى منطقة كردستان ستكون على نفقة ميزانية الاخيرة".
رمز الخبر: ۱۱۲۳۴
تأريخ النشر: 15 January 2013
شبکة تابناک الأخبارية: أعلنت جمعية ضحايا مدينة حلبجة في محافظة السليمانية العراقية عزمها ارسال عدد من مصابي المدينة جراء القصف الكيمياوي الذي تعرضت له مدينتهم في زمن النظام البائد، الى ايران لغرض العلاج.

وقال رئيس الجمعية لقمان عبد القادر في تصريح صحفي أنه "وفي إطار محاولات معالجة المصابين بالأسلحة الكيمياوية سيتم إرسال 19 من المصابين إلى ايران لغرض معالجتهم خلال الاسبوع الحالي". 

وأضاف اننا "كجمعية ضحايا القصف الكيمياوي لحلبجة أنجزنا جميع المعاملات لإرسال المصابين الـ 19 إلى إيران، حيث أن تكاليف العلاج والذهاب والعودة من إيران إلى منطقة كردستان ستكون على نفقة ميزانية الاخيرة". 

وأشار عبد القادر الى ان "جميع المصابين بالأسلحة الكيمياوية والذين تم تسجيلهم لدينا بلغ 69 مصاباً، حيث تم إرسال كل واحد منهم إلى إيران لتلقي العلاج ولعدة مرات، ومن هذا العدد فإن 47 مصاباً تم إجراء عمليات زرع قرنيات العيون لهم، وعدد منهم تم معالجتهم بصورة كاملة ولا يستوجب مراجعتهم للأطباء". 

ومدينة حلبجة هي إحدى مدن محافظة السليمانية في منطقة كردستان وتبعد عن الحدود الإيرانية 8 - 10 أميال وتم قصفها من قبل النظام العراقي السابق في الأيام الأخيرة للحرب العراقية ـ الإيرانية من 16-17 أيار/مايو 1988 بغاز السيانيد، مما أدى إلى مقتل أكثر من خمسة الاف و500 شخص ونحو 10 الاف مصاب من أهالي المدينة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: