۴۱۶مشاهدات
سأقول للجميع بأنهم كاذبون لانني رأيت بأم عيني ما يجري في سوريا من إرهاب يطول الشعب والدولة السورية وبناها التحتية على يد الارهاب المدعوم خارجيا.
رمز الخبر: ۱۱۱۱۴
تأريخ النشر: 05 January 2013
شبکة تابناک الأخبارية: أكد "محمد شاهد أمين خان" رئيس المفوضية الدولية لحقوق الإنسان أن ما يسمى بالجيش السوري الحر هو مجرد مجموعة من ارهابيي تنظيم القاعدة الذي تموله السعودية.

وقال خان في مقابلة على القناة السورية: "ان ما تبثه وسائل الاعلام عما يجري في سوريا يجافي الحقيقة على أرض الواقع، ونشجب بشدة سياسة قطر وتركيا التي تعتمد على تمويل الارهابيين لزعزعة استقرار الدول الاسلامية، ويجب محاسبة امير قطر امام المحكمة الجنائية الدولية بسبب سياساته الداعمة للارهاب".

وأضاف: ان قطر تلعب لعبة قذرة تجاه البلدان الاسلامية، وأما تركيا فهي قاعدة اساسية للمخابرات الاسرائيلية، ونطالب السعودية وباقي المماليك الديكتاتورية في الخليج الفارسي أن يقدموا الديمقراطية لبلدانهم وشعوبهم اولا قبل المطالبة بها للاخرين.

وتابع: سأقول للجميع بأنهم كاذبون لانني رأيت بأم عيني ما يجري في سوريا من إرهاب يطول الشعب والدولة السورية وبناها التحتية على يد الارهاب المدعوم خارجيا.

وأشار الى المعايير المزدوجة الموجودة في سياسة الغرب وأدواته بالمنطقة، موضحا: سوريا ضحية نفس الإرهاب الذي تتعرض له باكستان وغيرها من الدول وفي حين ان أميركا تصف تنظيم القاعدة في افغانستان بأهم ارهابيون، فإنها تسمي الآن نفس هذا التنظيم الذي مولته السعودية وأرسلته الى سوريا عبر الحدود ليعكر جو السلام والنظام فيها بـ"معارضة وقوى تحريرية".

ودعا رئيس المفوضية الدولية لحقوق الإنسان جميع الاطراف في سوريا إلى الانخراط بالحوار وايجاد حل سلمي للازمة في سوريا وفق بيان جنيف، مطالبا المعارضة بتغيير نهج دعم السلاح والارهاب والا يكونوا ادوات بيد بلدان اخرى تحركهم وفق مصالحها الخاصة، موضحا: ان الدول الغربية تستخدم شعارات حقوق الانسان والديمقراطية عندما تلبي مصالحها الخاصة فقط.

وكشف امين خان أن المفوضية الدولية لحقوق الانسان ستستضيف مؤتمرا دوليا لحل الأزمة في سوريا خلال شهر شباط المقبل في لبنان وسيدعى اليه العديد من رؤساء الدول والمنظمات الدولية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار