۳۶۹مشاهدات
ولفت الى ان قرار انعقاد مؤتمر 2012 حول نزع الاسلحة النووية من الشرق الاوسط هو ثمرة اجماع الدول الاعضاء في معاهدة حظر الانتشار النووية .
رمز الخبر: ۱۰۵۲۶
تأريخ النشر: 28 November 2012
شبکة تابناک الأخبارية: اعرب المتحدث باسم الخارجية الايرانية رامين مهمان برست عن اسفه لمعارضة اميركا عقد مؤتمر يبحث نزع الاسلحة النووية من الشرق الاوسط في هيلسنكي ووصف الكيان الصهيوني بانه يعرقل جهود ايجاد شرق اوسط عار عن الاسلحة النووية.

واضاف مهمان برست ان الخطوة الاميركية هذه تؤكد المزاعم الجوفاء والمعايير الازدواجية والممارسات المتناقضة لواشطن حول نزع الاسلحة النووية وارساء السلام والامن الدوليين.

واشار الى مبادرة ايران في صنع شرق اوسط عار عن الاسلحة النووية والاهمية التي يكتسبها تنفيذ بنود قرار 1995 دون قيد او شرط وقال ان اميركا تهدف من موقفها المعارض هذا الحد من عزلة الكيان الصهيوني غير الشرعي كما اقرت بنفسها .

ولفت الى ان قرار انعقاد مؤتمر 2012 حول نزع الاسلحة النووية من الشرق الاوسط هو ثمرة اجماع الدول الاعضاء في معاهدة حظر الانتشار النووية .

واعتبر الترسانة النووية وعدم التزام الكيان الصهيوني بالمعاهدات الدولية يشكل عائقا امام صنع شرق اوسط عار عن الاسلحة النووية .

ورفض اي شروط لاي بلد حول انعقاد هذا المؤتمر واكد على ضرورة ممارسة الضغوط على الكيان الصهيوني لتفكيك اسلحته النووية وانضمامه الى معاهدة حظر الانتشار النووي.
رایکم