۳۲۹مشاهدات
واعرب مساعد الخارجية الايرانية عن قلق بلاده من انتقال الازمة في سوريا الى دول الجوار بما لها من اثار كارثية على امن المنطقة، قائلا: ان سوريا قطعت شوطا في محاربة الارهاب والحيلولة دون التدخل الاجنبي وانجاز اصلاحات سياسية ودعمها للامن في البلاد .
رمز الخبر: ۱۰۲۴۵
تأريخ النشر: 05 November 2012
شبکة تابناک الأخبارية: اشار مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون العربية والافريقية حسين عبدالهيان، الى اجتماع الدوحة حول سوريا، قائلا إن "اي اجتماع يؤدي الى استمرار العنف والقتل في سوريا يعد خيانة للشعب السوري ومحور المقاومة .

وفي تصريح لوكالة أنباء فارس تحدث عبدالهيان عن الجهود التي تبذلها طهران في الدفاع عن سوريا التي تنتمي الى محور المقاومة، قائلا: ان القضية الاساسية في سوريا تتلخص في التدخل الخارجي وتقديم الدعم للجماعات المسلحة غير المنضبطة وتشجيع امريكا والكيان الاسرائيلي على قمع الشعب السوري و استهداف الحكومة السورية في محاولة لاضعافها و القضاء على محور المقاومة .

واعرب مساعد الخارجية الايرانية عن قلق بلاده من انتقال الازمة في سوريا الى دول الجوار بما لها من اثار كارثية على امن المنطقة، قائلا: ان سوريا قطعت شوطا في محاربة الارهاب والحيلولة دون التدخل الاجنبي وانجاز اصلاحات سياسية ودعمها للامن في البلاد .

وتطرق عبدالهيان الى المبادرات التي قدمتها ايران والجهود التي يقوم بها المبعوث الدولي الى سوريا الاخضر الابراهيمي بقوله , لدينا توجهات جادة لتنفيذ وقف اطلاق النار بشكل كامل في سوريا والعمل على اطلاق الحوار الوطني بين ممثلي كافة اطياف الشعب السوري من اجل المساعدة في استتباب الامن والاستقرار في المنطقة .
رایکم