۴۶۸مشاهدات
وأكد المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية أن الجمهورية الإسلامية لاتزال تحث جميع الأطراف على وقف العنف وعودة الإستقرار الكامل للبلد بمساهمة دول المنطقة عبر ضبط حدودها مع سوريا.
رمز الخبر: ۱۰۲۱۴
تأريخ النشر: 03 November 2012
شبکة تابناک الأخبارية: دان المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية رامين مهمان برست إعدام الجنود والمواطنيين الأبرياء في سوريا على يد العناصر المسلحة، محمّلا الدول الداعمة للجماعات المسلحة مسؤولية تكرار مثل هذه الأعمال المشينة.
 
وقال مهمان برست إن "محاولات الغرب بعض دول المنطقة لزعزعة الأمن في سورية ستفضي الى عدم الإستقرار وتدهور الوضع الأمني في المنطقة برمتها.
وأكد المتحدث بإسم الخارجية الإيرانية أن الجمهورية الإسلامية لاتزال تحث جميع الأطراف على وقف العنف وعودة الإستقرار الكامل للبلد بمساهمة دول المنطقة عبر ضبط حدودها مع سوريا.
كما شدد مهمان برست على دعم طهران لخطة المبعوث الدولي الى سوريا الأخضر الإبراهيمي لحل الأزمة فيها إعتمادا على السبل الديموقراطية وذلك من خلال تمهيد الأجواء لإجراء الحوار الوطني، معتبرا ذلك يمثل الحل الوحيد الذي يضمن مخرجا سلميا وعقلانيا للأزمة القائمة في سوريا.

 

رایکم
آخرالاخبار