۷۰۸مشاهدات
واوضح ان الغربيين لايشعرون بالخوف من السلاح النووي لانهم يدركون أن إيران لاتسعى لإنتاجه وحيازته.
رمز الخبر: ۱۰۰۸۹
تأريخ النشر: 21 October 2012
شبکة تابناک الأخبارية: أكد الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد موقف طهران الرافض لسياسات الغرب الظالمة حيال برنامجها النووي معتبراً اتهام إيران بالسعي لامتلاك قنبلة نووية نابع من اعتماد الاكاذيب والمعايير الازدواجية واتباع سياسات لاعقلانية حول برنامج بلاده النووي.

وإعتبر أحمدي نجاد في حوار مع التلفزيون الكويتي الحكومي أن الحظر الغربي على إيران لن يعيق تقدّم شعب يمتلك حضارة عريقة تمتد الى سبعة آلاف عام .

وشدد ان الأساليب الرامية لاخضاع الشعب الإيراني لن تجدي نفعا .

وانتقد الغرب مؤكدا انه يتذرع ببرنامج إيران النووي ليمارس الضغوط على الشعب الإيراني .

واوضح ان الغربيين لايشعرون بالخوف من السلاح النووي لانهم يدركون أن إيران لاتسعى لإنتاجه وحيازته.

وحذر في ذات الوقت من مخاطر الترسانات النووية الغربية مؤكدا انه ينبغي تفكيكها بدلا من نشرها وتطويرها.

واتهم الغربيين بتزويد الكيان الصهيوني بالاسلحة النووية.

وانتقد المخططات الغربية الرامية لاحتكار التقنية النووية لممارسة الغطرسة على سائر البلدان.

وفي سياق آخر أشار إلى موقف طهران حيال التطورات في المنطقة مؤكدا دعم إيران لمطالب الشعوب في الحرية .

وكرر موقف بلاده الداعي الى نشر الحرية والعدالة واقامة الإنتخابات النزيهة والحرة لانها جزء من حقوق الشعوب ومطالبها في إختيار نظام الحكم.

ووصف أحمدي نجاد موقف طهران من الأزمة السورية بالواضح والصريح للغاية.

وابدى احترامه للشعب السوري وحقه في اختيار نظام الحكم بعيدا عن التدخلات الأجنبية.

وشدد على رفض بلاده لمنهج الحرب وسفك الدماء في حل الأزمة في سوريا معتبرا أن من يستلم السلطة عبر العنف لامستقبل امامه.

واعتبر حل الأزمة يتمثل في توافق جميع الأطراف المعنية في الداخل على إقامة إنتخابات نزيهة تؤدي الى نظام حكم شعبي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
* captcha:
آخرالاخبار