tabnak | وب سایت خبری تابناک

أهداف وأبعاد حركة الإمام الحسين (ع) في كلمات قائد الثورة
الإمام الحسين (عليه السلام) لدى خروجه من المدينة كتب وصيته التاريخية لأخيه محمد بن الحنفية والتي قال فيها: «إني لم أخرج أشراً ولا بطراً ولا مفسداً ولا ظالماً، إنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدي».
الجيش الايراني: البلاد ليست على اعتاب حرب ولا خطر يهددها
واكد بان القوة البرية للجيش تصنع بالكامل معداتها الدفاعية التي تحتاجها او تستخدم المعدات المنتجة في وزارة الدفاع او سائر القوات المسلحة ولا تعتمد على الدول الاخرى.
ایران تحقق نموا اقتصاديا بواقع 1.8 بالمئة خلال 3 شهور
ويشار الى ان الانخفاض في النمو الاقتصادي للبلاد خلال ربيع العام الجاري يعود الى التأثيرات قصيرة الامد الناجمة عن تداعيات ارتفاع اسعار العملات الاجنبية التي شهدتها الاسواق الايرانية خلال الشهر الماضي.
ظريف يحتج على خطوة
الا تلقون نظرة على الصفحات الالية التي اوجدها عناصر زمرة خلق الارهابية في تيرانا والتي تجتر البرامج الدعائية الموجهة من واشنطن لتغيير النظام في ايران.
مسؤول صيني: طهران وبكين ستتغلبان على الصعوبات بالتعاون بينهما
كما تطرق الجانبان خلال اللقاء الى قضية الطاقة ونقلها عبر انبوب السلام (نقل الغاز من ايران الى باكستان) ومن غرب ايران عبر العراق وسوريا الى البحر الابيض المتوسط.
إيران: نقص المعروض يمنع أميركا من
وفي السياق أقر مستشار بوزارة الطاقة السعودية أيضا الشهر الماضي إن "العقوبات" الأميركية الحالية على إيران من غير المرجح أن توقف صادرات طهران النفطية بشكل كامل.
خرازي: نأمل بان تلبي الحزمة الاوروبية حقوق ايران
وقال خرازي، ان البيان المشترك بين الرئيسين (الايراني والصيني) يشكل اساسا ممتازا لتطوير العلاقات بين البلدين ولقد تم خلال هذه الزيارة البحث في كيفية تنفيذ البيان.
روحاني: دول قليلة فقط تقف اليوم بجانب اميركا سياسياً
واعتبر نمو الاقتصاد في البلاد خلال الاعوام الاخيرة بانه بلغ الضعف كمعدل بالمقارنة مع الاعوام الـ 35 الماضية، داعيا الخبراء لالقاء الضوء على ذلك وتبيانه للشعب.
تصنیع مجس حيوي في جامعة طهران للتشخيص الطبي المبكر لسرطان الثدي
نجح الدكتور هداية الله قورجيان وفاطمة حكيميان ، بالإضافة إلى باحثين في مركز الكيمياء الحيوية والبيوفيزيائية التابع لجامعة طهران ، في تصميم وتصنيع مجس حيوي يستخدم للتشخيص المبكر لسرطان الثدي.
ظريف: اميركا تسخّر سياستها الخارجية لرعاة الارهاب
واكد ظريف ان كل ذلك ياتي في ظل ظروف سخر فيه البيت الابيض سياسته الخارجية لممولي الارهاب الذين تورط مواطنوهم بهجمات الحادي عشر من سبتمبر.
اللواء موسوي: الجيش الايراني سيكون نار غضب على الاعداء في اي مستوى كانوا
وقال ان قوات جيش الجمهورية الاسلامية هم على اهبة الاستعداد للذود عن المبادئ السامية للامام الخميني الراحل (رض) وتلبية اوامر قائد الثورة الاسلامية .
لاريجاني : الحرس الثوري لايسمح للارهابيين بالمساس بأمن الشعب
ولفت الى اميركا تجهز جميع الارهابيين في غرب وجنوب شرق وشمال غرب ايران، لكن قدرة الحرس الثوري لن تسمح للارهابيين بالمساس بأمن الشعب، موضحا ان ايران دولة حضارية وتمتلك تاريخا عريقا.
قائد الثورة:
سوريا والعراق ولبنان نماذج على فشل المؤامرات الاميركية بالمنطقة
ونصح سماحته جميع المواطنين خاصة الشباب بالحذر والحيلولة دون تاثير وساوس العدو في اجواء الحياة العامة واضاف، لا تسمحوا بان يتسلل العدو الى الصفوف المتراصة للشباب المؤمن.
وزير الدفاع الايراني: هزيمة الارهابيين النهائية في سوريا باتت وشيكة
ونوه العميد حاتمي الى ما تقوم به امريكا على الصعيد الدولي بما فيها انتهاك القوانين الدولية وشن الحرب التجارية وانسحابها من الاتفاق النووي وكذلك من معاهدة باريس خلافا للنظام الدولي والامن العام في العالم.
روحاني: اميركا تبعث لنا الرسائل بمختلف الطرق للتفاوض معها
وخاطب الاميركيين قائلا، انكم مخطئون لو تصورتم بانه لو مارستم الضغوط على الشعب الايراني فانه سيرفع بعد فترة يديه مستسلما لاميركا.
قائد الثورة الاسلامية:
ان اوضاع سوريا وهزيمة اميركا هناك برهن امكانية كبح جماح اميركا
رغم ان الاميركيين يثيرون قضية الصواريخ الايرانية وقضايا المنطقة ولكن في الحقيقة ان قضيتهم مع الجمهورية الاسلامية الايرانية هي ابعد من هذه القضايا.
روحاني: شرق الفرات هي المرحلة التالية لإدلب
بدوره اعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، رفضه للمساعي الرامية لاستخدام مسألة حماية المدنيين في سوريا كأسلوب لإنقاذ الإرهابيين هناك.
قائد الثورة الاسلامية:
تلاحم الدول الاسلامية اهم متطلبات العالم الاسلامي الراهنه
واشار قائد الثورة الى التعاون والعلاقات الجيدة بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وتركيا منذ تسلم الاسلامين زمام الامور مؤكدا ضرورة تعزيز القواسم المشتركة اكثر فاكثر .
الرئيس روحاني:
اميركا اثبتت بخروجها من الاتفاق النووي عدم التزامها بتعهداتها الدولية
من جانبه وصف الرئیس السویسري العلاقات بین طهران وبرن بانها جیدة ومتنامیة فی مختلف المجالات ومنها التعاون العلمي وتنفیذ المشاریع المشتركة.