۳۶۸مشاهدات
رئيس الجمهورية:
واكد رئيس الجمهورية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت مرارا وبصراحة بانها تعارض القنبلة الذرية وان الدول التي تملك السلاح النووي يجب ان يتم نزع سلاحها ومن الافضل لاميركا وحلفائها نزع سلاحهما بلدا من حرف الراي العام من خلال اثارة موضوعات كاذبة.
رمز الخبر: ۹۴۹
تأريخ النشر: 18 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: قال رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد ان اميركا لو زادت حظرها الي مائة ضعف حتي وان واكبها الاوروبيون، فان الشعب الايراني قادر بسهولة علي توفير احتياجاته والمضي قدما علي طريق التقدم.
   
واضاف الرئيس احمدي نجاد في مقابلة مع قناة 'ان بي سي' الامريكية ان اميركا قامت قبل نحو 30 عاما بقطع علاقاتها مع ايران بصورة احادية الجانب ووقفت خلال هذه السنوات الثلاثين في مواجهة الشعب الايراني وتعاونت مع جميع اعدائنا.

واوضح ان السيد اوباما اعلن انه يريد التعويض عن الماضي، وربما ان السيد اوباما يريد فعل شئ لكن يبدو ان مجموعات الضغط والاهم من ذلك الصهاينة لا يسمحون بذلك.

وقال الرئيس احمدي نجاد ان الشعب الايراني انجز ثورته من اجل نيل الحرية والديمقراطية والعدالة والطهر وعبودية الله لكن لماذا قطعت الادارة الامريكية علاقاتها مع ايران. فقبل الثوره كانت ديكتاتورية تحكم ايران وكان ذلك الديكتاتور مدعوم من اميركا والسؤال هو انه لماذا تتعاون اميركا مع حكومة ديكتاتورية لكنها تقطع علاقاتها مع حكومة حرة وديمقراطية.

وقال ردا علي سؤال : لماذا لم تصدر الوكالة الدولية للطاقة الذرية لحد الان تقارير عن المنشات النووية لاميركا وبريطانيا وفرنسا ولم تنشر تقارير حول عدم تمكنها من الوصول الي هذه المنشات.

واضاف ان النموذج الذي تفرضه عدد من الدول المتغطرسة علي الوكالة الدولية لا يمكن له ان يسوي المسائل والمشاكل مؤكدا ان الاجراءات القائمة علي عدم العدالة سيكون مالها الفشل.

واكد رئيس الجمهورية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اعلنت مرارا وبصراحة بانها تعارض القنبلة الذرية وان الدول التي تملك السلاح النووي يجب ان يتم نزع سلاحها ومن الافضل لاميركا وحلفائها نزع سلاحهما بلدا من حرف الراي العام من خلال اثارة موضوعات كاذبة.

وردا علي سؤال قال رئيس الجمهورية ان الصهاينة هم ضد جميع الاديان والكتب السماوية والانبياء الالهيين، ان مصالح هذه المجموعة تكمن في ايجاد العداء بين الشعوب واثارة الحرب والخلافات.

واكد ان القران الكريم هو كتاب سماوي وان الاساءة اليه تعد عملا مقيتا للغاية وهو اساءة الي مليارات البشر. ان الاحتجاجات التي تشاهد في البلدان الاسلامية هي للاحتجاج علي هذا العمل المشين لا علي الشعب الامريكي او اليهود والمسيحيين. ان هذا العمل المشين تندد به جميع الشعوب ويجب الانتباه بالا تتكرر مثل هذه الاعمال.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: