۵۷۸مشاهدات
ومن المقرر ان يتوجه احمدي نجاد لاحقا الى الجزائر للقاء نظيره عبد العزيز بوتفليقة قبل ان ينتقل الى نيويورك للمشاركة في اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة.
رمز الخبر: ۹۴۵
تأريخ النشر: 18 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: وصل الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الى دمشق في زيارة يبحث خلالها مع نظيره السوري التطورات الاقليمية والدولية.

وقبيل مغادرته طهران، قال احمدي نجاد ان زيارته لسوريا تاتي في اطار التشاور المستمر بين البلدين في ظل التحركات التي تشهدها المنطقة، اضافة الى مناقشة الاوضاع في فلسطين ولبنان والعراق.

ومن المقرر ان يتوجه احمدي نجاد لاحقا الى الجزائر للقاء نظيره عبد العزيز بوتفليقة قبل ان ينتقل الى نيويورك للمشاركة في اعمال الجمعية العامة للامم المتحدة.


رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: