۴۱۴مشاهدات
واشار البيان علي ان هذا الفعل هو عمل عنيف تجاه كتاب يقدسه المسلمون لان كل دين له كتابه المقدس واماكن للصلاة لها حق الاحترام والحماية .
رمز الخبر: ۹۳۵
تأريخ النشر: 17 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: أدان البابا شنودة الثالث بابا الأقباط بمصر دعوة القس الأمريكي تيري جونز لـ'حرق المصحف الشريف'.
   
ووصف البابا شنوده في بيان له بالقاهرة اليوم هذا القس بأنه ليس رجل دين، وأنه لايمتلك روح طيبة، وأن دعوته تسيء إلي كنيسته ،وتضع عوائق في طريق التواصل مع الآخر.

واكد شنودة علي ان الكنائس القبطية ببلاد المهجر لا تتبع هذا الاسلوب المشين والفكر الخاطئ وتسير عكس هذه البدع الشاذة.

ودعا البابا شنودة – جونز – الي التوبة والرجوع عما اعلن عنه حتي لا يسئ الي كنيسته ويسبب اضرار للابرياء .

في السياق ذاته اصدر المجلس الحبري للحوار بين الاديان،التابع للكنيسة الكاثوليكية في مصر، بيانا ادان فيه اعلان القس تيري جونز تكريس يوم لحرق القرآن .

واشار البيان علي ان هذا الفعل هو عمل عنيف تجاه كتاب يقدسه المسلمون لان كل دين له كتابه المقدس واماكن للصلاة لها حق الاحترام والحماية .

كما أدان بيان صادر عن الكنيسة الأسقفية بالشرق الأوسط ، ما دعت له الكنيسة الكاريزمية بفلوريدا، وقال المطران منير حنا رئيس الكنيسة الأسقفية 'نحن نستنكر بشدة أي محاوله للازدراء بالمقدسات الدينية لدي أحبائنا المسلمين وندين محاولة حرق القرآن الكريم من قبل أحد القساوسة الامريكين، ولقد لاحظنا أن هذه الكنيسة مستقلة بذاتها وليست جزءاً من أي طائفة مسيحية معروفه'.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: