۸۹۶مشاهدات
وأعدت بعدها قوات الشرطة كمينا للإيقاع بالعصابة وقام أحد عناصر الشرطة بالاتصال بالرقم الموجود في الرسالة والزعم بأنه "زبون"، وأجابت امرأة على الهاتف ثم عرضت إحضار فتيات تتراوح أعمارهن بين 14 و20 عاما من إيران أو أوروبا الشرقية أو بريطانيا.
رمز الخبر: ۹۰۰
تأريخ النشر: 15 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: أوقع كمين نصبه جهاز شرطة سكوتلنديارد البريطاني بشبكة دعارة إيرانية تستهدف بيع فتيات صغيرات لرجال الأعمال العرب لقاء 150 ألف جنيه استرليني للفتاة وفقا لصحيفة ديلي ميل البريطانية.

وقام موظفو فندق كارلتون الفخم في لندن بتبليغ الشرطة عن ثلاثة نساء ورجل يعرضون الجنس مع فتيات عذراوات صغيرات لا تتجاوز أعمارهن 13 سنة لرجال أعمال عرب لقاء 150 ألف جنيه للفتاة الواحدة. وحضرت إحدى النسوة إلى الفندق لتقديم الخدمات الجنسية من خلال تسليم رسالة مكتوبة تعرض فيها 12 فتاة صغيرة تتراوح أعمارهن بين 14 و20 عاما.

وأعدت بعدها قوات الشرطة كمينا للإيقاع بالعصابة وقام أحد عناصر الشرطة بالاتصال بالرقم الموجود في الرسالة والزعم بأنه "زبون"، وأجابت امرأة على الهاتف ثم عرضت إحضار فتيات تتراوح أعمارهن بين 14 و20 عاما من إيران أو أوروبا الشرقية أو بريطانيا. وأرسلت صور الفتيات بالبريد الإلكتروني.

وجرى ترتيب لقاء أخبرت تلك المرأة الشرطي المتخفي أن الفتيات عذراوات ويمكن ترتيب إحضار خمسة منهن مع فض بكارتهن مسبقا في حال رغب "الزبون" بذلك لقاء 150 ألف جنيه استرليني للفتاة.

وفي اليوم التالي قام رجل اسمه جمالي بإحضار 6 من الفتيات إلى فندق آخر لتنقض الشرطة على الرجل والمرأة وتأخذ الفتيات إلى مركز رعاية لضحايا الدعارة.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: