۵۱۶مشاهدات
و تنص المادة (107) من الدستور الإيراني علي أن مجلس خبراء القيادة هو الذي يعين الشخصية الدينية التي تتوافر فيها كل الشروط الدينية والفقهية لتولي منصب قائد الثورة الإسلامية (الولي الفقيه).
رمز الخبر: ۸۷۲
تأريخ النشر: 14 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: بدا الاجتماع الثامن لمجلس خبراء القياده اعماله اليوم في العاصمه طهران برئاسه الشيخ اكبر هاشمي رفسنجاني و مشاركه اعضاء المجلس.
   
و من المقرر ان يلقي الشيخ هاشمي رفسنجاني كلمه في الاجتماع قبل ان يلقي 16 عضوا في المجلس كلمات يتناولون خلالها اهم القضايا الداخليه و الدولية.

و سيتم خلال الاجتماع الثامن لمجلس خبراء القياده اختيار 5 من اعضاء المجلس لصياغه البيان الختامي للمجلس.

و سيقدم وزير الاقتصاد و الماليه الايراني شمس الدين حسيني تقرير حول الوضع الاقتصادي في البلاد و مشروع تقديم الدعم الحكومي للشعب.

و يعقد مجلس خبراء القياده المكون من 86 عضوا يتم انتخابهم عن طريق اقتراع شعبي مباشره لدوره واحده مدتها ثماني سنوات، يعقد كل 6 اشهر اجتماعا رسميا يصدر في ختامه بيانا يتناول فيه اهم القضايا الداخليه و الدولية.

و يعتبر مجلس خبراء القيادة الهيئة الأساسية الذي عهد إليه الدستور مهمة تعيين و عزل قائد الجمهوريه الاسلاميه الايرانية.

و يتولي المجلس الإشراف علي أعمال القائد، والملاحظ أن مهمة الإشراف التي يقوم بها مجلس الخبراء هي مباشرة وغير مباشرة في الوقت نفسه، حيث يقوم أعضاء هذا المجلس بدراسة قرارات القائد وفقاً للمادة (110) من الدستور الإيراني و يقيمونها، فإذا ما وجدوا إبهاماً في جانب من جوانبها اتصلوا بالقائد واستفسروا بشأنه سواء أكان ذلك بطريقة مباشرة أو غير مباشرة، ولهذا المجلس أمانة عامة تضم مجموعة من العلماء و المحققين تقوم بعمل دراسة للقضايا المختصة بالحكومة من النواحي السياسية والاجتماعية.

و تنص المادة (107) من الدستور الإيراني علي أن مجلس خبراء القيادة هو الذي يعين الشخصية الدينية التي تتوافر فيها كل الشروط الدينية والفقهية لتولي منصب قائد الثورة الإسلامية (الولي الفقيه).

و يحتل قائد الثورة الاسلاميه الموقع الأول علي هرم الدولة الإيرانية، وهو المحور الأساسي في النظام الاسلامي الايراني و من بين صلاحياته رسم السياسات العامة للنظام و الإشراف علي مدي سلامة تنفيذ هذه السياسات من الناحية الدينية والدستورية، وتعيين وعزل فقهاء مجلس صيانة الدستور، ورئيس السلطة القضائية، ورئيس مؤسسة الإذاعة والتليفزيون، ورئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة، وإعلان الحرب، وكذلك التوقيع علي أمر تنصيب رئيس الجمهورية بعد انتخابه من قبل الشعب، وعزله أيضاً.

و تتمثل وظائف و اختصاصات مجلس خبراء القيادة في تعيين قائد آخر في حال ما طرأت للقائد القائم حادثة تعطله عن أداء عمله او في حال وفاته .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار