۳۱۴مشاهدات
ان افريقيا لديها توجه لاقامة منتديات مع البرازيل واوروبا والصين ونعتقد ان بامكاننا اقامة منتدى ايران وافريقيا لان الشعوب عندما تعرف فيما بينها بشكل افضل فان ادارة التعاون ستكون افضل.
رمز الخبر: ۸۶۳
تأريخ النشر: 13 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: اكد وزير الخارجية الايراني منوتشهر متكي الاثنين ان بلاده ترحب بالحوار مع مجموعة الدول الست، لكنه قال انها بحاجة الى مراجعة هيكليتها على اساس العدالة.

‎وفي مؤتمر صحافي مشترك مع وزير خارجية بوركينافاسو "بيدو الان يودا" بطهران، قال متكي ان المجموعة لم تتخذ خطوة جيدة بعد اعلان طهران لمبادلة الوقود النووي، بل اتجهت نحو مجلس الامن الدولي، الامر الذي افقدها بعض مصداقيتها.

وانتقد وزير الخارجية الايراني اداء مجموعة "5+1" وقال: ان ايران دعت الى انضمام دول اخرى الى هذه المجموعة.

كما اعتبر متكي ان المباحثات حول تبادل الوقود النووي في اطار مجموعة فيينا قابلة للتطوير.

وفي جانب اخر من تصريحاته،اشار الوزير متكي الى تصريحات وزيرة الخارجية الاميركية حول ايران وقال: ان الاميركيين اعتادوا على الوقوف امام المرآة وان ينسبوا ما يرونه الى الآخرين، فالنزعة العسكرية مسجلة في تاريخ اميركا وكل الشعوب تعرف ذلك ولا يوجد فرق بين الحزبين الديمقراطي والجمهوري بهذا الشأن.

واعتبر ان السياسة الاميركية الراهنة ادت الى كراهيتها من قبل شعوب العالم، داعيا العقلاء في اميركا الى السعي لتصحيح صورة بلادهم المشوهة في العالم.

وقال: آن الاوان كي تستعيد اميركا رشدها وان لا تتصور بان شعوب العالم غير واعية، مضيفا: ان البيت الابيض يمر حاليا في اضعف موقف لاتخاذ القرارات.

واوضح: ان اميركا وخلال الشهرين المقبلين ومع قرب موعد الانتخابات، فانها تفعل اي شيء من اجل كسب اصوات الناخبين.

وانتقد متكي السياسات الاميريكية في الشرق الاوسط وافغانستان، مضيفا : ان ممارسات الشركات الامنية الاميركية في افغانستان موضع تساؤل جاد في الوقت الحاضر، فماذا تفعل هناك؟.

واكد ان اوباما ليس لديه اي خطة لافغانستان وان عليه ان يتحمل المسؤولية اليوم حول هذه المذابح التي ترتكبها بلاده في افغانستان وباكستان.

واعتبر وزير الخارجية الايراني ان الرئيس الاميركي فشل في اتخاذ اجراءات عملية في تطبيق شعاراته حول التغيير ومازال يراوح في مكانه.

واضاف: ان ادعاءات كلينتون ضد ايران مازال تكررها اذاعة اسرائيل منذ 30 عاما وانها ليست جديدة، داعيا وزيرة الخارجية الاميركية الى ابداء تصريحات متزنة والاخذ بالحقائق كي لا تؤدي الى مزيد من الفضائح للسياسة الاميركية.

من جانب آخر اكد وزيرا خارجية ايران وبوركينافاسو على توسيع التعاون بين البلدين. واعتبر متكي العلاقات بين ايران وافريقيا بانها انموذج لتعاون باقي الاطراف مع افريقيا.

من جانبه قال وزير خارجية بوركينافاسو: ان افريقيا لديها توجه لاقامة منتديات مع البرازيل واوروبا والصين ونعتقد ان بامكاننا اقامة منتدى ايران وافريقيا لان الشعوب عندما تعرف فيما بينها بشكل افضل فان ادارة التعاون ستكون افضل.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: