۳۴۰مشاهدات
وينتهي مفعول قرار تجميد الاستيطان في 26 ايلول/سبتمبر. وحذر الفلسطينيون من ان استئناف الاستيطان سيعني نهاية الحوار المباشر مع الكيان الاسرائيلي الذي استؤنف الاسبوع الماضي.
رمز الخبر: ۷۹۷
تأريخ النشر: 10 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: أعرب الرئيس الامريكي باراك اوباما الجمعة عن خشيته مما وصفه بعقبات هائلة قد تعرقل عملية التسوية في الشرق الاوسط.

وخلال مؤتمر صحافي في واشنطن شدد اوباما على اهمية عملية التسوية بالنسبة لأمن الولايات المتحدة.

واوضح أن ذلك سيغير المشهد الاستراتيجي في الشرق الاوسط، خاصة فيما يتعلق بمواجهة ايران.
 
واضاف اوباما أن بلاده ستستمر في دعم المفاوضات المباشرة بين الجانبين الاسرائيلي والفلسطيني.

ودعا اوباما الكيان الاسرائيلي الى تمديد قرارها بتجميد الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية المحتلة والذي ينتهي مفعوله مع نهاية ايلول/سبتمبر، في موازاة دعوته الفلسطينيين الى تسهيل هذا القرار عبر اعلان نيتهم انجاح عملية التسوية.

وقال اوباما خلال مؤتمر صحافي في البيت الابيض "ابلغت رئيس الوزراء (الاسرائيلي بنيامين) نتانياهو انه ما دامت المحادثات تسلك الاتجاه الصحيح، فان الامر يستدعي تمديد قرار التجميد".

واقر بان نتانياهو يواجه وضعا سياسيا "بالغ الصعوبة" بسبب رفض الجناح اليميني المتطرف في حكومته الائتلافية الحوار مع الفلسطينيين.

واضاف "من هنا، فان احد الامور التي ابلغتها الى رئيس السلطة الفلسطينية (في رام الله) محمود عباس هو ان عليه ان يظهر للرأي العام الاسرائيلي انه جدي وبناء في هذه المحادثات".

وينتهي مفعول قرار تجميد الاستيطان في 26 ايلول/سبتمبر. وحذر الفلسطينيون من ان استئناف الاستيطان سيعني نهاية الحوار المباشر مع الكيان الاسرائيلي الذي استؤنف الاسبوع الماضي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: