۲۹۶۰مشاهدات
وأضاف أنه يجب الوقوف أمام الدين الاسلامي وإزالته. وأشار القس الى أن حرق القرآن الكريم في ذكرى الحادي عشر من سبتمر هو رسالة لما أسماهم المتطرفين الاسلاميين بأن وقت الحوار قد انتهى على حد قوله.
رمز الخبر: ۷۷۲
تأريخ النشر: 07 September 2010
شبكة تابناك الأخبارية: حذر المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية رامين مهمان برست من تداعيات الإساءة لمقدسات المسلمين وذلك بعد اعلان كنيسة تبشيرية اميركية عن تنظيم مراسم لحرق القرآن الكريم.
 
وقال مهمان برست في مؤتمره الصحافي الاسبوعي إن ما يجري في الدولِ الغربية من الاساءات للمقدسات الاسلامية هو عمل مشين و سيتسبب بخلقِ حساسيات ومشاعر لا يمكن ضبطها.

واضاف أن على هذه الدول أن تتابع مقولة حرية التعبير في اطارِ القيم الانسانية وأن لاتسمح باستغلال الحرية للاساءة الى المقدسات.

وكان رئيس کنيسة مرکزِ الحمائم للتواصل العالمي القس الامیركي /تيري جونز/ اعرب عن عزمه على حرقِ القرآنِ الكريم.

وقال حونز إن احتجاجات المسلمين لن تحول دون حرْقه للقرآن والكتب الاسلامية المقدسة. وأضاف أنه يجب الوقوف أمام الدين الاسلامي وإزالته.

وأشار القس الى أن حرق القرآن الكريم في ذكرى الحادي عشر من سبتمر هو رسالة لما أسماهم المتطرفين الاسلاميين بأن وقت الحوار قد انتهى على حد قوله.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار