۱۴۱۰مشاهدات
"صرنا نخاف أن يتم التمييز ضدنا في الدرجات والمعاملة، خاصة بعد أن وصل الأمر إلى منع بث أناشيد ثورة فبراير في إذاعات المدرستين".
رمز الخبر: ۷۲۳۸
تأريخ النشر: 14 February 2012
شبکة تابناک الأخبارية: اشتكت طالبات من مدرستي (عقبة بن نافع)الثانوية , و(صلاح الدين) الاعدادية-  في منطقة زويلة جنوب سبها – من المضايقة التي يتعرضن لها من قبل بعض المؤيدين للنظام السابق في المدرستين.

وقالت إحدى المشتكيات في اتصال هاتفي للصحيفة: "نحن الطالبات المؤيدات لثورة 17 فبراير في المدرستين نتعرض للمضايقة من قبل "البعض" من أعضاء الإدارة والمدرسين والطالبات" .

وأضافت المتصلة: "أن بنتا في مدرسة عقبة  وجدت سكينا في حقيبتها مما أدخل الفزع إلى قلبها وفهمت أنه تهديد لها بالقتل لأنها نع ثورة فبراير "، وقالت أخرى: "في فصلي هناك تسع مؤيدات للقذافي، وخمس من مناصرات ثورة فبراير، ونحن نصطدم معهم بشكل مستمر".

وأضافت : "صرنا نخاف أن يتم التمييز ضدنا في الدرجات والمعاملة، خاصة بعد أن وصل الأمر إلى منع بث أناشيد ثورة فبراير في إذاعات المدرستين".

واستنجدت الطالبات في النهاية بالمجلس الانتقالي والحكومة الانتقالية وثوار ليبيا لوضع حد لمعاناتهن.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: