۷۷۱مشاهدات
الثورة الاسلامية في ايران تميزت بأنها ثورة شعبية قام بها الشعب وانخرطت فيها كل الطبقات والفئات الاجتماعية والقوى السياسية لإسقاط النظام البهلوي، مؤكدة التزامها بالدفاع عن المستضعفين في العالم.
رمز الخبر: ۷۲۰۶
تأريخ النشر: 12 February 2012
شبکة تابناک الأخبارية: احيا ملايين الايرانيين اليوم السبت الذكرى الثالثة والثلاثين لانتصار الثورة الإسلامية في إيران.

ففي طهران احتفلت حشود مليونية بحضور الرئيس محمود احمدي نجاد ورئيس الحكومة الفلسطينية المنتخبة في غزة اسماعيل هنية حيث وعد احمدي نجاد باعلان انجازات نووية جديدة فيما اكد هنية على تلاحم مقاومة فلسطين وثورة ايران والصحوة الاسلامية.

كما عمت المحافظات الإيرانية مسيرات مليونية احتفالا بالذكرى الثالثة والثلاثين لانتصار الثورة الإسلامية.

وشارك ملايين الإيرانيين في كل من محافظات ومدن مازندران وأصفهان وأردبيل ويزد ومشهد المقدسة وقم وشيراز وزنجان، وبندر عباس واراك وكركان وزاهدان.

ووصف وزير الداخلية الايراني مصطفى محمد نجار حضور الشعب في مسيرات ذكرى انتصار الثورة الاسلامية بكافة المدن خلال العام الجاري بالحماسية، وأنها تأكيد للمضي بخطى راسخة رغم المشاكل التي يختلقها الاعداء.

وشكلت الذكرى الثالثة والثلاثون لانتصار الثورة الاسلامية عام 1979 على نظام الشاه، هزيمة لاميركا وكيان الاحتلال الاسرائيلي في المنطقة، كما تتزامن ذكرى الثورة هذا العام مع الذكرى الاولى لانطلاق الصحوات الاسلامية في العالم العربي.

الثورة الاسلامية في ايران تميزت بأنها ثورة شعبية قام بها الشعب وانخرطت فيها كل الطبقات والفئات الاجتماعية والقوى السياسية لإسقاط النظام البهلوي، مؤكدة التزامها بالدفاع عن المستضعفين في العالم.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: