۲۹۶مشاهدات
هاآرتس:
وزعم ضباط المخابرات الإسرائيلية أن النظام الإيرانى يواجه الآن تهديدا غير مسبوق لاستقراره، حيث تجتمع لأول مرة ضغوط داخلية وخارجية فى آن واحد، مضيفين أنه قد فرضت عليه عقوبات قاسية على نحو متزايد، بالإضافة إلى التهديد بعمل عسكرى ضد برنامجه النووى.
رمز الخبر: ۷۰۱۸
تأريخ النشر: 23 January 2012
شبکة تابناک الأخبارية: كشفت صحيفة "هاآرتس" عن أن أجهزة المخابرات الإسرائيلية فشلت، حتى الآن، فى تقييم برنامج إيران النووى، فى الوقت الذى تواصل طهران تحسين قدراتها النووية. مضيفة أن أجهزة تل أبيب الاستخبارية لم تقرر بعد إذا كانت قد ترجمت إيران هذه القدرات إلى قنبلة نووية، كما أنه ليس من الواضح متى ستتخذ إيران مثل هذا القرار.

وأضافت هاآرتس، أن مسئولى أجهزة الاستخبارات الإسرائيلية قدموا مؤخرا لرئيس هيئة الأركان الأمريكية المشتركة الجنرال مارتن ديمبسى الذى يزور إسرائيل حاليا تقييما استخباريا شاملا حول البرنامج النووى الإيرانى.

وزعم ضباط المخابرات الإسرائيلية أن النظام الإيرانى يواجه الآن تهديدا غير مسبوق لاستقراره، حيث تجتمع لأول مرة ضغوط داخلية وخارجية فى آن واحد، مضيفين أنه قد فرضت عليه عقوبات قاسية على نحو متزايد، بالإضافة إلى التهديد بعمل عسكرى ضد برنامجه النووى.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن الاستخبارات الإسرائيلية ترى علامات قلق حقيقية من قبل النظام الإيرانى حول احتمال فوز المعارضة فى انتخابات مارس، وقالت إنه على النظام أن يختار حينها بين التسليم بالخسارة أو تزوير النتائج، كما تم فى الانتخابات الرئاسية عام 2009، على حد زعم الصحيفة.

وأشارت هاآرتس إلى أن النظام الإيرانى يواجه حاليا عقوبات إضافية قاسية من قبل الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبى تطال البنك المركزى والصناعات النفطية.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: