۷۷۸مشاهدات
ومن جهته، أدان المفكر التايلندي دعم البيت الأبيض للكيانالصهيوني متسائلا عن سبب الصمت الأميركي اتجاه الجرائم التي يرتكبها الكيان الاسرائيلي، في وقت تدعي فيه واشنطن دفاعها عن حقوق الإنسان.
رمز الخبر: ۷۰۱
تأريخ النشر: 04 September 2010
شبکة تابناک الأخبارية: احيت دول العالم اليوم الجمعة يوم القدس العالمي تلبية لدعوة الامام الخميني (قدس سره)، وطالب المشاركين في مسيرات يوم القدس بوقف عمليات التهويد والانتهاكات الاسرائيلية، ودعوا الى الوحدة الاسلامية ودعم الشعب الفلسطيني.

ونظمت حركتا حماس والجهاد الاسلامي في قطاع غزة مهرجانا خطابيا احياء لمناسبة يوم القدس العالمي في الجمعة الاخيرة من شهر رمضان.

وقال القيادى فى حماس إسماعيل الأشقر خلال كلمة له أمام المشاركين فى المسيرة الذين حملوا رايات حماس والجهاد الإسلامى: "إن القدس تتعرض لهجمة إسرائيلية لإفراغ سكانها ما يتطلب نصرة المدينة وأهلها".

‎‎وانتقدت قيادتا الحركتين في خطابهما قرار السلطة الفلسطينية التوجه الى المفاوضات المباشرة من جديد، والتي انطلقت في واشنطن يوم امس، واعلنتا استمرار نهج المقاومة لحل القضية الفلسطينية وتحرير القدس.

‎وقال القيادي في حركة حماس اسماعيل رضوان: "ان قضية القدس تطرح على طاولة المساومة في المفاوضات المباشرة".

واضاف رضوان خلال كلمة في مسجد فلسطين بقطاع غزة: "ان المسيرات التي خرجت بيوم القدس العالمي في مختلف الدول العربية والاسلامية تؤكد ان هذه القضية هي قضية المسلمين".

ومن جهتها، اكدت الفصائل الفلسطينية في بيان لها ان يوم القدس العالمي يوم لوحدة طاقات الامة من اجل اعادة القدس والمقدسات الى مكانها الطبيعي، ودعوة للتضامن مع المقاومة ونهجها وبرنامجها.

‎وفي لبنان،احيا حزب الله مناسبة يوم القدس العالمي باحتفال حاشد أقامه بعد ظهر اليوم في مقام السيدة خولة بنت الامام الحسين (ع) بمدينة بعلبك (شرق لبنان)، في حضور نواب المنطقة وفعالياتها ولفيف من العلماء المسلمين، وحشود شعبية غفيرة.

وقال رئيس كتلة حزب الله في البرلمان اللبناني النائب محمد رعد خلال احتفال تضامني مع القدس في بيروت: "ان يوم القدس هو عنوان الوحدة والمواجهة ضد الاستكبار"، واكد اهمية بقاء القدس قضية الامتين العربية والاسلامية.

كما شارك الاف السوريين والفلسطينيين في مسيرات حاشدة للاحتفال بيوم القدس العالمي في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في العاصمة السورية دمشق.

‎ورفع المشاركون الاعلام الفلسطينية وصور المسجد الاقصى اضافة الى رايات فصائل المقاومة. ومجسما كبيرا للمسجد الأقصى المبارك وصوراً لشهداء الانتفاضة، في المسيرة التي انطلقت من أمام مسجد الوسيم في المخيم بعد صلاة الجمعة وجابت شوارع المخيم الرئيسية وصولاً إلى مقبرة الشهداء في المخيم.

وردد المشاركون في المسيرة هتافات وشعارات "الموت لإسرائيل ... الموت لأميركا" وحملوا لافتات أكدت على رفضهم للمفاوضات المباشرة بين السلطة الفلسطينية والعدو الصهيوني وحذروا من محاولات الولايات المتحدة الأميركية وإسرائيل الرامية إلى تصفية القضية الفلسطينية.

هذا وقد خرج المئات من العراقيين في بغداد تلبية لنداء الامام الخميني (قدس سره) في احياء يوم القدس العالمي.

وطالب المتظاهرون بوقف عمليات التهويد التي يمارسها الكيان الاسرائيلي في المدينة المقدسة،‎

كما دعوا الى الوحدة الاسلامية ومقارعة الاستكبار العالمي ودعم الشعب الفلسطيني، مشددين على دعم خيار المقاومة لاحقاق الحقوق الفلسطينية.

كما انطلقت ايضا الجموع الصائمة في مدينة الناصرية وفي كربلاء المقدسة ومحافظة ميسان مستنكرة الحصار على غزة ومطالبة الدول بكسره اسوة باسطول الحرية، وورددت الجماهير صيحات "الله اكبر" و"الموت لاسرائيل" "خيبر خيبر ياصهيون" "جيش محمد سوف يعود" "نعم نعم للاسلام".

‎والى ايران، حيث شهدت العاصمة طهران والمدن الايرانية تظاهرات مليونية بمناسبة يوم القدس العالمي.

وعبر المتظاهرون عن دعمهم للشعب الفلسطين، ملبين بذلك الدعوة الخالدة لمؤسس الثورة الاسلامية والمرجعية والقيادة الرشيدة في الجمهورية الاسلامية الايرانية.

‎ورفع المتظاهرون اصواتهم بشعارات "الموت لاميركا والموت لاسرائيل والموت للمحتلين والقدس لنا " وحملوا لافتات ويافطات كتب عليها "القدس لنا" .

‎واكد المشاركون في المسيرات في بيانهم الختامي على ان المسلمين والشعب الثوري الايراني يعتبرون اي مشروع سلام وتسوية لا يستوفي حقوق الشعب الفلسطيني ويضمن حق العودة للاجئين الى وطنهم هو في الحقيقة يمهد الارضية لاستمرار الكيان الصهيوني في حياته المشؤومة.

من جهته، نظم الالاف من المواطنين الاتراك في مدينة اسطنبول تظاهرة لاحياء يوم القدس العالمي عقب صلاة الجمعة.

‎‎ودعا المتظاهرون الذين كانوا يرفعون صور شهداء اسطول الحرية بجانب صور شهداء المقاومة الاسلامية في لبنان وفلسطين، شعوب العالم الاسلامي الى حشد طاقاتها من اجل تحرير فلسطين، وان تكون القدس بداية طريق هذا التحرير.

كما ندد المشاركون بعودة السلطة الفلسطينية الى طاولة المفاوضات المباشرة مع كيان الاحتلال الاسرائيلي.

وفي ذات السياق احيا المئات من الافغان يوم القدس العالمي في العاصمة كابول، مطالبين برفع الحصار عن غزة ودعم المقاومة الفلسطينية، ومنددين بممارسات الاحتلال الاسرائيلي الرامية الى تهويد المدينة المقدسة.

ووصف المشاركون احياء يوم القدس بالخطوة المهمة لابقاء القضية الفلسطينية حية في ذاكرة الامة الاسلامية.

واحيا المسلمين الروس يوم القدس العالمي وتظاهر مئات الروس في ميدان'يائوزسكايا واروتا' في وسط العاصمة موسكو وهتفوا بشعارات ضد الكيان الاسرايئلي واميركا.

وقال امام جمعة موسكو ورئيس مجلس الافتاءالروسي راويل غين الدين في خطبة صلاة الجمعة في المسجدالجامع بموسكو: "ان المسلمين الروس يدعون لتاسيس الدولةالفلسطينية المستقلة".

ووصف يومالقدس العالمي بانه يوم التاكيد على دعم الشعب الفلسطيني والتضامن معه، معربا عن امله بان يستطيع المسلمون التنقل بحرية في القدس واقامة الصلاةفي المسجد الذي صلى فيه الرسول الاكرم (ص).

كما شهدت العاصمة الفرنسية باريس مشاركة المئات من المصلين في احياء يوم القدس.

وادان المشاركين الذين اطلقوا شعارات منها الموت لاسرائيل الظلم الذي يتعرض لها الشعب الفلسطيني.

وأقيمت في ماليزيا ايضا مسيرات حاشدة إحياء ليومالقدس العالمي، وحمل المشاركون اليافطات الداعمة لمدينة القدس وأعلامفلسطين وحزب الله وصوراً للسيد حسن نصر الله.

من جهة أخرى، قال أستاذالعلاقات الدولية في جامعة تايلند أن يوم القدس يدفع العالم إلى التضامنمع القدس ومواجهة الجرائم التي يرتكبها الصهاينة بحقالفلسطينيين".

وأضاف: "أن مشكلة الدول الإسلامية اليوم هي عدم تضامنها فيالتصدي للكيان الصهيوني".

ومن جهته، أدان المفكر التايلندي دعم البيت الأبيض للكيانالصهيوني متسائلا عن سبب الصمت الأميركي اتجاه الجرائم التي يرتكبها الكيان الاسرائيلي، في وقت تدعي فيه واشنطن دفاعها عن حقوق الإنسان.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: