۳۴۸مشاهدات
و يؤكد الهلالي في حديثه انه لم يات بجديد بل ان ما قاله يدرس بجامعة الازهر، وحاول مقدم البرنامج خلال الحلقة استدراجه والتلميح الى الجماعات الدينية التي تهدد بتحريم الخمور الا ان اجوبة الهلالي اتت ذكية جدا حين تذرع بنصوص فقهية غير صحيحة.
رمز الخبر: ۶۹۴۸
تأريخ النشر: 16 January 2012
شبکة تابناک الأخبارية: فجر استاذ الفقه المقارن بجامعة الازهر الدكتور سعد الدين الهلالى مفاجاة كبيرة بقوله ان شرب البيرة حتى لو احتوت على الكحول حلال وليس حراما، فاصلا الخمر الى نوعين، الاول ما تم تحريمه وهو المشتق من العنب، والثاني ما هو مشتق من اي مادة غير العنب...

جاء كلام الهلالي خلال استضافته في برنامج القاهرة اليوم مع الاعلامي عمرو اديب، حيث فسر قوله بانه مستند الى اقوال ابي حنيفة الذي حرم مشتقات العنب حسب الايات الكريمة، قائلا ان الخمور المشتقة من غير العنب خرجت عن كونها خمر ما دام متناولها لم يصل الى حد السكر، ونقل عن ابي حنيفة قوله انه وضع حدين للخمر، الاول وهو حد الخمر والثاني وهو حد السكر، قائلا ان الحد الذي لا يسكر هو حلال.

و يؤكد الهلالي في حديثه انه لم يات بجديد بل ان ما قاله يدرس بجامعة الازهر، وحاول مقدم البرنامج خلال الحلقة استدراجه والتلميح الى الجماعات الدينية التي تهدد بتحريم الخمور الا ان اجوبة الهلالي اتت ذكية جدا حين تذرع بنصوص فقهية غير صحيحة.

كما قال الهلالي ان تقديم الخمور من قبل النادل ليس بحرام، وتجارتها ليست حراما، فالنادل ما هو الا اجير يتقاضى ثمنا لعمله، وتجارتها حلال مستندا الى واقعة حدثت مع عمر بن الخطاب الذي اجاز الثمن والعشر على هذه التجارة.

ياتي ذلك رغم الحديث الشريف للنبي الكريم ص ( ما أسكر كثيره فقليله حرام).
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: