۱۹۲مشاهدات
وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز قد وعد العام الماضي بالسماح للنساء بالترشح والتصويت في انتخابات المجالس المحلية وبالتعيين في مجلس الشورى.
رمز الخبر: ۶۸۷۲
تأريخ النشر: 11 January 2012
شبکة تابناک الأخبارية: صدر في السعودية في الآونة الأخيرة مرسوم ملكي يسمح للنساء بالعمل في متاجر الملابس الداخلية النسائية التي كان العمل فيها حتى الآن مقصورا على الرجال.

وقالت امرأة سعودية داخل أحد مراكز التسوق في مدينة جدة الساحلية "هو أريح للمرأة عشان تؤخد خصوصيتها ويمكن تقدر تفهم اللي تبيع ايش تبغى وتقدر تستفسر عن الاشياء التي تحتاجها أكثر".

واضافت القول "أيضا في نفس الوقت تساعد الحُرمة كيف تتواصل مع الناس ونفس الشيء أحسن من الرجال عشان ما تشعر بالاحراج. "

وكان العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز قد وعد العام الماضي بالسماح للنساء بالترشح والتصويت في انتخابات المجالس المحلية وبالتعيين في مجلس الشورى.

وفي أعقاب المرسوم الملكي الذي يأمر بتعيين بائعات للملابس النسائية بدأ العديد من المتاجر في مراكز التسوق بالمملكة يتعاقد مع نساء الأمر الذي أثار حفيظة هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

ويقول كثير من الشخصيات الدينية في السعودية ان الفصل بين الجنسين يقتضي عدم السماح للنساء بالعمل في أماكن قد يتردد عليها رجال كما يصر بعضهم على أن عمل المرأة مُحرم في الاسلام.

وكان عمل الرجال في متاجر الملابس النسائية الداخلية يسبب قدرا كبيرا من الحرج للنساء.

وقالت بائعة في متجر للملابس النسائية في المركز التجاري بجدة "والله أنا أشوف أنه قرار جدا ممتاز وأشوف أنه مريح أكثر للسيدات في احتياجاتهم".

وأضاقت "صار الوضع جدا مريح للسيدة أنها تدخل وتسأل وتتعامل أكثر من الانسانة اللي زيها".

وكانت السعودية أصدرت قانونا عام 2006 يحظر عمل الرجال في متاجر الملابس النسائية لكنه لم يدخل حيز التنفيذ الى أن حسم المرسوم الملكي الامر أخيرا.

وذكرت وكالة عرب نيوز الاخبارية أن الموعد النهائي لابدال البائعين الرجال في متاجر الملابس النسائية ببائعات هو الخميس 12 يناير كانون الثاني.

وقالت البائعة "فرص جدا رائعة.. جدا ممتازة. وما شاء الله وفيه كمية كبيرة من البنات لقوا فرص عمل كبيرة. يعني كمية التأنيث صارت أكبر وفيه محلات كثير صارت خلاص كلها نساء. "

ويتيح المرسوم الملكي آلافا من فرص العمل للسعوديات لكنه يعني في الوقت نفسه انتقال الكثير من البائعين في المتاجر الى طوابير البطالة.

واستقبلت السعوديات تعيين بائعات في متاجر لبملابس النسائية بارتياح بالغ.

وقالت زبونة بأحد المتاجر تدعى أم محمد "يعني الواحدة تخش المحل تستحي أنه تأخذ أي حاجة تخص المرأة. لكن بالنسبة للبنات يعني ممكن الواحدة تتفاهم مع البنات".

والتحقت آلاف السعوديات بالعمل بالفعل في متاجر الملابس واللوازم النسائية منذ صدور المرسوم الملكي.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: