۱۵۱مشاهدات
وأضاف في معرض حديثه أن العامل الوحيد الذي يحدد موعد إجراء الانتخابات النيابية هو إنشاء الهيئة المستقلة للإشراف على الانتخابات، نافيا وجود أي صفقة بين الحكومة ومجلس النواب لتأخير إنجاز قانون الانتخابات.
رمز الخبر: ۶۸۵۳
تأريخ النشر: 08 January 2012
شبكة تابناك الاخبارية: أكد رئيس الوزراء الأردني عون الخصاونة على أن العملية الانتخابية النيابية المقبلة لن تكون مزورة، مشدداً على أن الأردن لن يحتمل أي تزوير في الانتخابات.

وقال الخصاونة خلال لقائه رئيس وأعضاء لجنة الحوار الوطني، إن المفتاح للعملية الديمقراطية بأكملها هو وجود هيئة مستقلة تقوم بالإشراف على الانتخابات وإداراتها، مؤكدا على ضرورة أن يتم اختيار أعضاء الهيئة على أساس النزاهة والشجاعة في اتخاذ القرارات.

وأضاف في معرض حديثه أن العامل الوحيد الذي يحدد موعد إجراء الانتخابات النيابية هو إنشاء الهيئة المستقلة للإشراف على الانتخابات، نافيا وجود أي صفقة بين الحكومة ومجلس النواب لتأخير إنجاز قانون الانتخابات.

وأوضح الخصاونة أن الحكومة غير ملزمة بمخرجات لجنة الحوار الوطني، وقال لا يوجد أي مصدر قانوني لإلزام الحكومة بمخرجات اللجنة.

وأشار إلى أن الحكومة تحترم اللجنة وتأخذ مخرجاتها بعين الاعتبار، لكن لا يوجد إلزام على الحكومة بأن تصبح مجرد منفذ لما يخرج من لجنة الحوار الوطني.

ونفى الخصاونه أن تكون حكومته حكومة إنقاذ، وقال إن البلاد بخير ولا نحتاج إلى إنقاذ، مضيفا: "إننا نستطيع جميعا من خلال التعاون والنية الصادقة تجاوز كافة العقبات والتحديات".

ويأتي لقاء الخصاونة مع لجنة الحوار الوطني ضمن سلسلة حوارات تجريها الحكومة مع مختلف الأطياف السياسية والحزبية لبلورة مشروع قانون الانتخابات والنظام الانتخابي المقترح، وتجسيدا لنهج الحكومة في الانفتاح على كافة أطياف المجتمع الأردني، والتي تشكل لجنة الحوار الوطني مكوناً رئيساً فيه.


رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: