۲۰۲مشاهدات
هذا و حضرت مدمرة جماران بصفتها الرمز الأكبر لقدرة الجمهورية الإسلامية الإيرانية والإكتفاء الذاتي للجيش في صناعة المعدات الدفاعية والميدانية حيث عملت في وحدة قيادة المناورات وحالت دون إختطاف ناقلة نفط سعودية علي أيادي زوارق مجهولة.
رمز الخبر: ۶۷۷۹
تأريخ النشر: 03 January 2012
شبکة تابناک الأخبارية: حضر عدد من المراقبين الدوليين الموفدون من قبل الدول الصديقة والجارة للجمهورية الإسلامية الإيرانية في منطقة مناورات "الولاية 90" لمشاهدة المراحل المختلفة بمناورات سلاح البحر.

وأعلن ذلك موفد وكالة أنباء ‌فارس الي منطقة المناورات،‌ مؤكداً حضور المراقبون بالمنطقة وتفقدهم لمختلف العمليات بما فيها عمليات التجسس والإنقاذ، وإنزال الكوماندوز ومواجهة القرصنة‌ البحرية .

و أكد مراسلنا أن من أهم عمليات مناورات "الولاية 90" والتي سميّت بمرحلة القدرة يمكن الإشارة الي طلاق أنواع مختلفة من الصواريخ بعيدة المدي وقصيرة المدي من البر الي البحر وإطلاق أنواع مختلفة من صواريخ بر – بر و بر – جو وأيضاً إطلاق طوربيدات من غواصات القوة البحرية لجيش الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وكما إستخدم سلاح البحر أنواع مختلفه من قطعه البحرية محلية الصنع بما فيها أنواع البوارج، والمدمرات، وقاذفات الصورايخ، والغواصات الثقيلة والخفيفة، و طائرات من دون طيار، وأنظمة الحرب الإلكترونية، و‌الطوربيدات، وصواريخ بعيدة المدي وقصيرة‌ المدي ومتوسطة المدي بغية إختبارها للدفاع الشامل من حدود البلاد البحرية.

هذا و حضرت مدمرة جماران بصفتها الرمز الأكبر لقدرة الجمهورية الإسلامية الإيرانية والإكتفاء الذاتي للجيش في صناعة المعدات الدفاعية والميدانية حيث عملت في وحدة قيادة المناورات وحالت دون إختطاف ناقلة نفط سعودية علي أيادي زوارق مجهولة.

و تجدر الإشارة الي أن مرحلة القدرة لمناورات "الولاية 90" التي كانت قد بدأت صباح السبت الماضي ستنتهي اليوم الإثنين.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: