۱۴۵مشاهدات
وقد نقل هذین المصابین إلی المستشفی ولکن ولشدة الجراحات التي اصابت الشهید «عسکري رضا» حیث أصیب بثلاثة أعیرة ناریة أحدها في رأسه لم یستطع الأطباء وبعد بذل قصاری جهدهم من إنقاذه.
رمز الخبر: ۶۷۳۷
تأريخ النشر: 01 January 2012
شبکة تابناک الأخبارية: استهدف رئیس جماعة "باسبان عزا" لمدینة کراتشی الیوم لهجوم ارهابي من قبل جماعة "جیش الصحابه" الإرهابیة التي أدت إلی استشهاده، وتعدّ شهادة هذا الناشط الشیعي خسارة کبیرة لأتباع أهل البیت علیهم السلام في الباکستان.

وفقاً لما افادته وکالة أهل البیت(ع) للأنباء استشهد قبل ساعة أحد المواطنین الشیعة باسم «عسکري رضا» رئیس جماعة "باسبان عزا" في مدینة "کراتشي" في الباکستان.

تعرض الناشط الشیعي «عسکري رضا» الیوم وفي حوالي الساعة السابعة عصراً حیث کان متجها إلی المسجد وبمرافقة صدیقه «سلمان علي مهدي» إلی هجوم إرهابي من قبل مسلحي "جیش الصحابة" الإرهابیة قرب میدان «کلشن» والتي أدت بهما إلی جراحات بالغة.

وقد وصل رجال الأمن متاخرین الی مکان الحادث وحسب المعتاد مما سهل هروب الإرهابیین!

وقد نقل هذین المصابین إلی المستشفی ولکن ولشدة الجراحات التي اصابت الشهید «عسکري رضا» حیث أصیب بثلاثة أعیرة ناریة أحدها في رأسه لم یستطع الأطباء وبعد بذل قصاری جهدهم من إنقاذه.

وتعتبر جماعة «باسبان عزا» هي الجماعة التي تتولی حمایة المعزین خلال مجالس العزاء الحسینیة.

کما أن حالة المصاب الثاني (سلمان علي مهدي) الذي أصیب بجراحات بالغة لیست علی ما یرام.

وقد جری هذه الحادث بعد أن تعرض مجموعة من المعزین الشیعة في باکستان إلی هجوم خلال تأدیتهم لمراسم العزاء علی الأمام الحسین علیه السلام في مدینة لاهور من قبل أعظاء الجماعة المتشددة والمحظورة " فیلق الصحابة" والتي أدت إلی جرح عشرة أشخاص من المعزین و بعض المراسلین المتواجدین في ذلك المکان.

وبهذا الشهید یرتفع عدد الشهداء الشیعة خلال شهر دیسامبر 2011 إلی 20 شهیداً.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: