۴۲۷مشاهدات
ولدى استقباله قائد القوات الاميركية في العراق وافغانستان الجنرال جيمس ماتيس في كابول، انتقد كرزاي اعلان الرئيس الاميركي باراك اوباما بدء الانسحاب من افغانستان العام المقبل، معتبرا ذلك تعزيزا لمعنويات طالبان.
رمز الخبر: ۶۲۹
تأريخ النشر: 28 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية: قالت مصادر في الشرطة الباكستانية ان مسلحين هاجموا فجر اليوم السبت، مبنى تابعا للجيش قرب القنصلية الاميركية في اقليم بيشاور، كبرى مدن شمال غرب باكستان.

واضافت المصادر ان المهاجمين كانوا يحاولون اقتحام مبنى القنصلية عندما اشتبكوا مع قوات الامن، وجرى تبادل لاطلاق النار.

الى ذلك، قال بشير بيلور الوزير بدون حقيبة في ولاية خيبر باختونخوا وكبرى مدنها بيشاور، ان عددا غير محدد من المسلحين هاجموا مبنى للجيش ونجحوا في دخوله.

واضاف: ان "العسكريين يطوقون المنطقة ويسيطرون بشكل كامل على الوضع".

وكان بيلور يتحدث امام سياج القنصلية الاميركية التي لم تصب في الهجوم، بينما يسمع اطلاق نار متقطع على بعد حوالى 100متر، مصدره مجمع عسكري.

وفي الجوار، أعلنت مصادر افغانية محلية ان نحو 30 مسلحا من طالبان هاجموا فجر اليوم نقطة عسكرية تابعة لحلف شمال الاطلسي في منطقة خوست شرقي افغانستان.

واوضحت المصادر ان المسلحين اطلقوا عدة صواريخ على قاعدة "تشابمان" دون تقديم مزيد من التفاصيل عن الخسائر المحتملة.

وشهدت منطقة خوست في كانون الاول/ديسمبر الماضي مقتل 7 من عناصر الاستخبارات الاميركية خلال عملية تفجيرية بنفس النقطة العسكرية المستهدفة اليوم.

وفي السياق، أكد الرئيس الافغاني حامد كرزاي ضرورة شن حرب على جماعة طالبان خارج حدود بلاده، وذلك في اشارة الى معاقل المسلحين في باكستان.

ولدى استقباله قائد القوات الاميركية في العراق وافغانستان الجنرال جيمس ماتيس في كابول، انتقد كرزاي اعلان الرئيس الاميركي باراك اوباما بدء الانسحاب من افغانستان العام المقبل، معتبرا ذلك تعزيزا لمعنويات طالبان.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: