۳۶۳مشاهدات
وبدأت طهران يوم السبت الماضي في تحميل الوقود إلى مفاعل بوشهر، وهو رمز صريح لتنامي النفوذ الإقليمي لإيران، ورفضها العقوبات الدولية التي تستهدف منعها من صنع قنبلة نووية. وتنفي طهران أي نواياً من هذا النوع.
رمز الخبر: ۶۰۴
تأريخ النشر: 26 August 2010
شبکة تابناک الأخبارية - عصر ایران: تخشى الكويت العضو في منظمة أوبك من أن تتسبب أي حوادث في مفاعل بوشهر في تلوث مياه الخليج [الفارسي].

قال وزير الخارجية الكويتي الشيخ محمد صباح السالم الصباح إن بلاده تريد المزيد من التطمينات من جارتها إيران بشأن عوامل الأمان في أول مفاعل إيراني يعمل بالطاقة النووية بدأت طهران في تزويده بالوقود.

وبدأت طهران يوم السبت الماضي في تحميل الوقود إلى مفاعل بوشهر، وهو رمز صريح لتنامي النفوذ الإقليمي لإيران، ورفضها العقوبات الدولية التي تستهدف منعها من صنع قنبلة نووية. وتنفي طهران أي نواياً من هذا النوع.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن وزير الخارجية قوله " جاءتنا تطمينات إيرانية إضافة إلى تطمينات روسية مفادها أن التكنولوجيا المستخدمة في هذه المحطة تكنولوجيا على أعلى مستوى".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: