۷۰۶مشاهدات
ونوهت السيدة "روشن" الى ما تعانيه ابنتها داخل السجن الامريكي بكونها اجنبية ونقلت عنها بانها تنعت بالفاظ نابية من قبل السجينات ويتعاملن معها بعنصرية.
رمز الخبر: ۵۸۱۴
تأريخ النشر: 23 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: قالت والدة "شهرزاد مير قلي خان" المعتقلة الايرانية في السجون الامريكية منذ 3 سنوات بعد تمكنها من لقاء ابنتها في السجن الامريكي بان الجانب الأمريكي يعامل بنتها بنعصرية، معربة عن قلقلها البالغ حيال تردي الوضع الصحي والنفسي لابنتها.

وروت السيدة "بيلقيس روشن" والدة المواطنة الايرانية التي تقضي عقوبة السجن في امريكا منذ 3 سنوات دون اي ذنب، لوكالة انباء فارس مجريات اول لقاءها بابنتها بعد اربعة سنوات من سجنها في الولايات المتحدة .

ورافقت السيدة "روشن" في هذا اللقاء كل من بنات شهرزاد واختها.

وقالت السيدة "روشن" عن اول لقاء اجرته مع "شهرزاد" في السجن الامريكي بان "في البداية تم الختم بالحبر على اذرعنا ليسمحوا لنا بالدخول الى مكان اللقاء وكان علينا اجتياز عدة بوابات للوصول الى مكان القاء وطال الامر 35 دقيقة وبعد ما ملئنا الاستمارات الخاصة بالسجن حضرت "شهرزاد" الى محل اللقاء وكان بامكاننا ان نعانقها مرتين فقط عند دخولها ومغادرتها المكان".

واشارت والدة "شهرزاد" الى الرائحة النتنة التي كانت تملأ المكان بسبب مجاورة السجن زريبة الخنازير.

ونوهت السيدة "روشن" الى ما تعانيه ابنتها داخل السجن الامريكي بكونها اجنبية ونقلت عنها بانها تنعت بالفاظ نابية من قبل السجينات ويتعاملن معها بعنصرية.

وابدت السيدة "روشن" قلقها البالغ حيال تردي الوضع الصحي والنفسي لابنتها مشيرة الى "ان ابنتي تخشى ان تصبح منسية من قبل احباءها . انها تسعى كثيرا ولكن لم ترى اي الجدوى من محاولاتها فلذلك فقدت املها بالخلاص من هذا الوضع المزري".

يذكر بان "شهرزاد مير قلي خان" هي مواطنة ايرانية تقضي عقوبة بالسجن في امريكا منذ 3 سنوات دون ذنب قامت به وتعرضت هناك الى شتى انواع التعذيب , و تقول "شهرزاد" ان الحكومة الامريكية وجهت اليها دعوة تتعلق بقضايا سياسية وارسل لها بطاقة السفر لكن وبمجرد وصولها امريكا تم اعتقالها ونقلت الى السجن لتتعرض الى انواع التعذيب .
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: