۷۳۷مشاهدات
وهاب الذي أعرب عن أمله في أن يبقى لبنان بمنأى عما يجري في المنطقة، أشار إلى أن الوضع في لبنان باقٍ على ما هو عليه لأن لا إمكانية لقيام حكومة أخرى مكان الحالية قبل الانتخابات النيابية في 2013.
رمز الخبر: ۵۸۰۸
تأريخ النشر: 23 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: قال رئيس "حزب التوحيد العربي اللبناني وئام وهاب، إن "أيّ تدخل عسكري دولي حيال سوريا سيكون يوم القيامة في المنطقة.

واضاف أن محور المقاومة من طهران إلى فلسطين سيبدأ بضرب القواعد الاميركية الموجودة في السعودية وتركيا والكيان الصهيوني  وهذا ليس حفاظا على نظام بل على نهج"، وتابع "نحن ذاهبون للمعركة الكبرى بعن سنتين أو خمسة، شاء من شاء وأبى من أبى".

وفي حديث لقناة "الجديد"، أكد وهاب أن هناك قراراً ايرانياً حاسماً بمنع سقوط النظام السوري، مشدداً على أن "التعاون السعودي ـ الايراني هو الاساس لمصلحة الامة خاصة في هذا الوقت بالذات"، واعتبر أن "الإخوان المسلمين هم مجموعات اخترعتها المخابرات البريطانية وسلّمتها إلى "سي آي إيه"، وهم اليوم أداة أساسية بيد الاستخبارات الأميركية".

وحول مواقف رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط الاخيرة، ردّ وهاب: "لا أعتقد أن التواصل بين جنبلاط ودمشق مقطوع، ومعلوماتي أن الاتصال بين الوزير غازي العريضي ودمشق لا يزال قائماً، وأتمنى أن يبقى وإذا كان هناك من دور أستطيع لعبه لمنع انقطاع التواصل، فأنا مستعد، لأن في ذلك مصلحة للدروز ولسوريا".

وهاب الذي أعرب عن أمله في أن يبقى لبنان بمنأى عما يجري في المنطقة، أشار إلى أن الوضع في لبنان باقٍ على ما هو عليه لأن لا إمكانية لقيام حكومة أخرى مكان الحالية قبل الانتخابات النيابية في 2013.
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار