۳۳۴مشاهدات
"نحن مع الاصلاحات الضرورية للشعوب العربية ولكن أيضا مع الحياة الديمقراطية"، لافتا الى "تأييده للاصلاحات الديمقراطية وليس بالعنف"، واشار الى أن "المسيحيين ليسوا أقليات بل هم موجودون في المنطقة منذ ألفي سنة".
رمز الخبر: ۵۷۸۰
تأريخ النشر: 22 October 2011
شبکة تابناک الأخبارية: أكد البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي أن "سلاح حزب الله تم تبريره باعتبار أن إسرائيل ما زالت تحتل اراض لبنانية وتنتهك سيادة لبنان".

وافادت قناة المنار الجمعة ان الراعي رأى أن "الحل  يجب أن يبدأ من الخارج قبل الداخل"، وشدد على "ضرورة أن تضغط الاسرة الدولية على إسرائيل كي تنسحب وتوقف إنتهاكاتها للبنان"، معتبرا أن "في ذلك الوقت يصبح هناك حل لسلاح حزب الله".

وفي سياق منفصل عبّر الراعي عن تاييده للاصلاحات في البلاد العربية وقال: "نحن مع الاصلاحات الضرورية للشعوب العربية ولكن أيضا مع الحياة الديمقراطية"، لافتا الى "تأييده للاصلاحات الديمقراطية وليس بالعنف"، واشار الى أن "المسيحيين ليسوا أقليات بل هم موجودون في المنطقة منذ ألفي سنة".

من جهة ثانية شدد الراعي في حديث له قبل لقائه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون على "ضرورة أن تساعد الأمم المتحدة في تطبيق القرارات الدولية حتى يكون للفلسطينيين دولتهم التي يعيشون فيها بسلام"، ولفت الى أن "الفلسطينيين يحملون رسالة ضرورية وأساسية في الشرق العربي".
رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق:
آخرالاخبار